بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

18 سبتمبر 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

مصـريون يصـنعون التــاريخ

663 مشاهدة

19 يناير 2019
كتب : كريمة سويدان



عندما يعد رئيس دولة كبيرة بحجم مصر أنه سينتهى من بناء أكبر كاتدرائية فى الشرق الأوسط «كاتدرائية ميلاد المسيح»، وبناء أكبر ثالث مسجد فى العالم «مسجد الفتاح العليم» - وفى سنتين فقط - هذا معناه - أمام العالم كله - أن الرئيس عبدالفتاح السيسى يُكذب مقولة المغرضين بأن هناك تربصًا بالأقليات فى مصر «إخواننا المسيحيين»، وأنه  يقوم بصناعة التاريخ فى مصر.. وعندما يحصل اللاعب المصرى الدولى محمد صلاح على لقب أحسن لاعب فى إفريقيا للعام الثانى على التوالى، ويصبح ضمن عشرة من أساطير كرة القدم الإفريقية الذين أجمعوا على أن محمد صلاح هو أفضل لاعب لعام 2018، هذا معناه أن صلاح يساهم فى صناعة التاريخ فى مصر.. وعندما يكون فى مصر عالم وطبيب قلب فى حجم الدكتور مجدى يعقوب كأحد أشهر جراحى القلب فى العالم، وهو يحمل صاحب لقب أسطورة الطب فى العالم كله لعام 2018 من جمعية القلب الأمريكية بشيكاغو ضمن أكبر خمس شخصيات طبية أثرت فى تاريخ الطب، وهو أيضًا مُنشئ  أول مركز لجراحات القلب فى الشرق الأوسط بأسوان لعلاج غير القادرين، ومركز آخر ملحق به لدراسات وأبحاث أمراض القلب، وهو ما ساهم فى وضع مصر على الخريطة العالمية فى مجال علاج أمراض القلب وجراحات القلب المفتوح، هذا معناه أن دكتور يعقوب يقوم الآن بصناعة تاريخ مصر.. وعندما يكون فى مصر حكومات مثل حكومة المهندس إبراهيم محلب والدكتور شريف إسماعيل وأخيرًا الحكومة الحالية برئاسة المهندس مصطفى مدبولى وتضم كوكبة من الوزراء المتميزين الذين يصلون الليل بالنهار للانتهاء من المشروعات القومية العملاقة التى ستجعل مصر فى مصاف الدول المتقدمة، إذن هؤلاء العظماء يصنعون التاريخ فى مصر.. وهناك غيرهم كثيرون، إن الذين يصنعون التاريخ يقومون بتسجيل أسمائهم بأحرف من نور على صفحات تاريخ بلدانهم والتاريخ الإنسانى، فيعيشون فى ذاكرة الأجيال على مر العصور، ويبقون خالدين فى ذاكرة أوطانهم... وتحيا مصر.


بقلم رئيس التحرير

الوعي الزائف!
فى السياق التقليدى للحروب النظامية، فإنَّ أى «فعل عسكرى» يسبقه – فى الأغلب – مجموعة من التصادمات السياسية..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
د. فاطمة سيد أحمد
« حرائر البنا» و«تحية الجبيلى» (6)
محمد جمال الدين
حدث فى المترو!
د. مني حلمي
الصيف يطفئ سيجارته الأخيرة
اسامة سلامة
«بأى حال عدت يا مدارس»؟
د. حسين عبد البصير
البناءون العظام

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF