بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

15 اغسطس 2018

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

المقالات

نجوم الشعب يكتبون النهاية السعيدة فى صناديق الانتخاب

1868 مشاهدة

11 يناير 2014
بقلم : طارق مرسي


نجوم مصر على موعد تاريخى والقيام بأهم بطولة على شاشة الواقع.. بطولة يسجلها التاريخ والحصول على «أوسكار الثورة» بطولة النزول إلى الشارع وصناديق الانتخاب والمشاركة الإيجابية لكتابة تاريخ الوطن وإعادة بناء الدولة التى انقسمت بأيد مغرضة ومفسدة وإعادة الهوية المصرية التى شوهها العابثون الكاذبون.
 
دستور مصر الجديدة على بعد ساعات قليلة ينتظر كلمة الشعب ونجوم الشعب الذين يضعون بالمشاركة فيه النهاية السعيدة بعد الأحداث الدراماتيكية والمأساوية التى صنعها أعداء الوطن على مدار 3 سنوات احتبس فيها نبض هذا الشعب.. حرموا فيها الإبداع وكفروا المبدعين.. نعم فى الاستفتاء على الدستور للثأر من أعداء الحياة و«نصرة قوية» لثورة 30 يونيو ورسالة للعالم بأنها ليست انقلابا على شرعيتهم المزعومة بل هى انقلاب شعبى فريد من نوعه من شعب رفض الاستعباد بشعارات دينية.. شعب مفطور على الإيمان والتوحيد صدر أعظم حضارة إنسانية عرفتها البشرية.. ونجوم يعتبرون امتدادا حقيقيا لفراعنة ابتدعوا الفنون والآداب، هؤلاء النجوم هم حماة الإبداع وآخر «عناقيده».
 
نجوم الشعب أمام مهمة قومية بعد أن شارك جميعهم فى فعاليات ثورتى مصر فى أكبر تواجد حقيقى والتحام قوى مع أبناء وطنهم فهذه المرة لم يكن دورهم مقصورا على تجسيد بطولة شعب على الشاشة بل إنهم كانوا أطرافا وعناصر أصلية فى ثورة المصريين بميادين الحرية وعليهم استكمال المشوار لعبور هذه الأزمة وإعادة مصر للمصريين الشرفاء.
 
عادل إمام وشريهان والسقا وعز وهنيدى وسعد ومنير ودياب الجميع فى مهمة قومية لإعادة مجد الدولة العميقة وهؤلاء قالوا كلمتهم وانضموا إلى صفوف المواطنين حملوا شعارات الحرية والعدالة الاجتماعية ورفضوا الديكتاتورية ولافتات التكفير.. شريهان قتلت آلامها فى الميدان غابت طويلا عن الشاشة ولكنها لم تغب أبدا عن ثورة المصريين ولهذا فإن خروجها لدستور بناء الدولة وعبور المحنة سيكون هو النهاية السعيدة لها كناشطة سياسية، فمثلما كانت ناشطة إبداعية جميلة على الشاشة تخصص إمتاع المصريين.
 
نجم النجوم ومعشوق مصر والعالم العربى الزعيم عادل إمام على موعد أيضا للقيام بدور يضاف إلى أعماله التاريخية وأولتراس عادل إمام يترقبون دوره ونزوله للاستفتاء واستعادة حضارة هذا البلد الأمين.
 
محمد منير.. العاشق المصرى لتراب مصر هذا الوطن ينتظر منه جمهوره ووطنه إثبات حضور لشفاء مصر من الصداع الذى طاردها على مدار 3 سنوات.. فمصر على حد وصفه مصابة بصداع على ضفاف نيلها العظيم ستشفى منه دون الاستعانة بأطباء من الخارج لكن بأيدى أبنائها.. عمرو دياب وتامر حسنى وأنغام وشيرين عبدالوهاب والحجار ومدحت صالح والحلو ينتظر الملايين أدوارهم فى هذا التوقيت الحساس والتصدى لدعاة التطرف والوقوف أمام صناديق الانتخاب لالتقاط صور للتاريخ.. ومعهم خالد يوسف وأحمد حلمى وأحمد مكى وأحمد السقا وغيرهم من النجوم الذين لم يغيبوا عن مشاهد الحرية.
 
نجوم مصر ينتظرهم الشعب أمام صناديق الانتخاب لتوصيل رسالة للعالم أن ثورتنا شعبية وليس كما يردد المغرضون والمفسدون.. شارك فيها الجميع وليس أتباع فئة مضللة ومُضللة.. أبناء مصر الحقيقيون وليسوا المزايدين على تاريخها وحضارتها على مدار أكثر من 7 آلاف عام.
 

نجوم الشعب سوف يثبتون أنهم خط الدفاع الواقى لبسالة وطن وجسارة جيش عظيم أنقذ وطنه من عبث العابثين.

 



مقالات طارق مرسي :

مطلوب تجديد الخطاب الغنائى
مستشفى الأمراض الإعلامية
الذين قتلهم كوبر
أمير كرارة عالمى.. وحميدة قدير.. وبيتر ميمى مشروع مخرج كبير: السبكى «قدوة حسنة» فى حرب كرموز
الرجال قوَّامُونَ على النساءِ فى دراما رمضان
«أربعين» القاهرة السينمائى فى رقبة «حفظى»
إدلى بصوتك بالغنا
دكتوراة أمريكية عن عبدالحليم حافظ فى جامعة جورج تاون
سَلّم نفسك.. أنت فى أيد أمينة
جرح تانى يا شيرين.. لا
مهرجان «منى زكى بوحيرد» لأفلام المرأة
الساحر بهاء الدين
آلهة الشغب
المجد للعظماء
مهرجان إسكندرية ليه؟
«مجنون ليلى» و«مشروع ليلى»
سينما من أجل «الفشخرة».. شعار مهرجان ساويرس
مولانا الشيخ چاكسون
سينما الكنز والخلية.. «العصمة فى «إيد المخرج»
مونديال دراما النجوم
رمضان كريم بدون وزارة إعلام
هل تحقق «وهم».. حلم المصريين وتفوز بـ«THE VOICE»
قلة أدب شو
غرفة صناعة الإعلام لتهديد الروابط المصرية السعودية
أسرار عائلية للبيع
باسم السبكى
ولايهمك يا «سيسي» من الأمريكان يا «سيسي»
يا فضحتك يا أهلي
بقلم رئيس التحرير

من يدفع للزمَّار؟!
  اعترافات أمريكية "جديدة" عن استغلال "المعارضة" للنيل من الأنظمة لم نكن فى حاجة – يقينًا &ndash..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
محمد جمال الدين
فى جريمة الرشوة.. «أبجنى تجدنى»!!
اسامة سلامة
قرارات البابا التى تأخرت كثيرا
د. فاطمة سيد أحمد
الإعلام المحظوظ.. ووزير إعلام شاب
د. رفعت سيد أحمد
رجال من هذا الوطن!!
عاطف بشاى
«هياتم» من أهل النار؟!
طارق مرسي
مطلوب تجديد الخطاب الغنائى
مصطفي عمار
حلا شيحا.. الفتاة التى هزمها الحب!
مدحت بشاي
حتى لا يموتوا.. ويحيوا على صفحات الفيس بوك!
د. مني حلمي
هايل.. ممتاز.. نابغة.. بس ملحد

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF