بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

14 نوفمبر 2018

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

المقالات

خواطر فنية

1368 مشاهدة

27 يناير 2018
بقلم : مفيد فوزي


    أسامة هيكل، وجه مضيء، وإدارى ناجح جعل من مدينة الإنتاج خلية نحل، ضليع فى العمل الإعلامى ربما لأنه جلس يوما على مقعد الوزير، يواجه تحديات منافسة، وهو يفهم أصول اللعبة وصاحب رؤية، وأظن أنه يمكن الاستفادة منه أكثر، فهو يعرف قيمة الشاشة المرئية وتأثيرها على الوجدان، وفى مباراة التفوق والإجادة لا مانع من تبديلات فى مواقع الأرض لتحقيق أهداف.
    «فرصة سعيدة» مسرحية فوق خشبة مسرح السلام، لكنها أكثر من مجرد مسرحية. إنها رؤية فى مرايا الذات وتثير إشكالية فلسفية بين الإنسان ونفسه، ففى داخل كل منا اثنان ربما يتفقان، لكن أغلب الأمر يتنازعان. العمل الفنى من بطولة القدير أحمد بدير.
    بيد أنه بدير آخر بعد «ريا وسكينة»، بدير «النضج»، والضحك هنا نابع من مواقف وليس عضليًا. إنه الأقرب إلى مسرح محمد صبحى، وهذا لا ينفى أن أحمد بدير عاش «النمط» باقتدار. والبطلة إيمان أبوطالب حضورها جميل، وتجربتها الأولى على خشبة مسرح فيها ثقة، وعتابى لها أن بعضا من الحوار لم أستطع استيعابه لأن إيمان تتكلم بإيقاع سريع، وكان الموسيقار عبدالوهاب ينصح المطربة نجاة «أن تسقى الحروف إحساسًا» لتصل إلى الأذن دون صراخ.
    المذيعان عاطف كامل وأمنية مكرم محمد أحمد، صاحبا مجهود وجهد على شاشة ماسبيرو فى «هنا ماسبيرو» طيلة سنوات وقد اجتذب البرنامج عددا من أصحاب القامات الفكرية فى مصر، ومنذ مجيء توك شو خيرى رمضان إلى ماسبيرو، صمت المذيعان وكأنه عقاب لهما على «حرية أتاحها السيسى لتليفزيون الدولة».
    ويا أى مسئول يقرأ كلماتي: كافح الإحباط واحترم طاقات وخبرات أهل الدار، لا تهلل للقادم على حساب ابن ماسبيرو الذى أبدع فى مناخ الفقر والإمكانيات الغائبة.
    نبيل الحلفاوى فنان مثقف من نمط مختلف، إنه «يحيى حقي» فى الأدب و«الحضرى» فى كرة القدم!
    وضع أسامة الشيخ بتجربته المشهود لها يده على أسباب ضعف البرامج التليفزيونية، إنه «المحتوى»، ولهذا استعان بكفاءة مرئية هو عمر زهران، الذى جلس على مقعد رئيس قناة ومقعد المخرج ومقعد المذيع وموقع المعد ولديه إلمام بالمعادل البصرى فى معادلة الشاشة.
    ماسبيرو، اشحن ناس مصر بالوعى للمشاركة فى انتخاب الرئيس القادم والنزول من البيوت والاصطفاف فى طوابير.




مقالات مفيد فوزي :

خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
خواطر فنية
بقلم رئيس التحرير

عودة المؤامرة!
كما للتاريخ أحكامه، فإن للتاريخ – أيضًا – إشاراته، ودلالاته.. تقول الحكاية: إنه خلال عصر الإصلاحات الأخير، فيما عُرف..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
رشاد كامل
ذكريات عبدالرحمن الشرقاوى التى لم يكتبها!
محمد جمال الدين
بائعة الخضار والمسئول!
اسامة سلامة
أين مفوضية القضاء على التمييز؟
د. فاطمة سيد أحمد
السيسى يصرف لنفسه (توجيه)
عاطف بشاى
الذين يملكون صكوك التفويض الإلهى
د. حسين عبد البصير
عندما استعادت البشرية ذاكرتها
طارق مرسي
حلوه يا بلدى
سمير راضي
جولة فى عقول الميادين!
حسين معوض
مصانع «أرض الخوف».. العتوة وتوابعها
مصطفي عمار
حرب الأجور المقدسة!

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF