بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

15 اكتوبر 2018

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

المقالات

الرجال قوَّامُونَ على النساءِ فى دراما رمضان

556 مشاهدة

26 مايو 2018
بقلم : طارق مرسي


لم تعترف دراما رمضان 2018 بمرحلة جس النبض فمن الحلقات الأولى جاء الخبر اليقين على الشاشة وتبين الخيط الأبيض من الخيط الأسود.. وانجذب عشاق الدراما إلى الأقوى والأكثر صدقًا سريعًا، ولم يرتكن المشاهد على «باترون» الأسماء الرنانة أو يستسلم للجنس الناعم بقدر التركيز على قضايا الأعمال وسخونة إيقاعها وأحداثها منذ بدايتها والانطباع الأول ساد بالفعل حتى اليوم العاشر من رمضان.
بحساب الأعمال والأسماء حققت دراما رمضان مفاجأة من العيار الثقيل وهبوط عدالة السماء على الشاشة ورد اعتبار وثقة جيل من المواهب ضل الطريق وارتبكت خطاه على إيقاع التقاليع الكوميدية قبل ثورتى مصر وأكشن الناس الغلابة بعد الثورتين.. ولكنه عاد ليقلب الطاولة والموازين وتسجيل حضور قوى ولافت فى ماراثون الدراما سواء على مستوى أبطال الأعمال مثل ياسر جلال، ومحمد رياض، ومعهما من قاموا بالدور الثانى مع حدوث تغيير ملموس فى جلد بعض النجوم والخروج من الغيبوبة غير المبررة، ومع هؤلاء احتفظ كبار النجوم ببريقهم الفنى مثل عادل إمام ويحيى الفخرانى فالذهب الأصلى لا يصدأ مهما تبدلت التقاليع واختلفت «الموضات» والأذواق.
المفارقة أن بورصة العشر الأوائل من رمضان خلت من النجمات اللواتى كن محور اهتمام ورهان المنتجين رغم الطفرة النسبية فى الموضوعات التى يقدمنها أو الشخصية التى يقمن بها مثل يسرا، وغادة عبدالرازق، ونيللى كريم، ومى عز الدين وهيفاء وهبى، ليتأكد هنا أن الرجال قوامون على النساء فى العشر الأوائل من رمضان.
قائمة العشرة أصحاب أول طلعة درامية يتصدرها النجم الموهوب «ياسر جلال» فى مسلسله «رحيم» وهو العمل الذى يمثل قفزة نوعية له بعد ظهوره القوى فى «ظل الرئيس» فى العام الماضى، «رحيم» منذ الحلقة الأولى لفت انتباه الجميع بحضور قوى وضاعف هذا الحضور المباراة الدرامية التى قدمها باقتدار ياسر جلال والعملاق حسن حسنى فى أغنية «أنا ابن أبويا» والتى صاغها بمهارة كعادته أيمن بهجت قمر ولحنها خالد عز وقدمها بتمكن «مدحت صالح».. وحافظ ياسر وشركاؤه على الإيقاع الساخن للأحداث مع بروز شخصية «محمد رياض» فى دور جديد عليه فاجأ به دراويش الدراما، وأعاد به عصره الذهبى فى رمضان الذى كان يشارك فيه بـ8 أعمال فى وقت واحد.. وتضاعف الشجن والمنظومة الدرامية بظهور النجم «أحمد السقا» فى مشهد كان حديث الجميع أكد فيه أن قيمة العمل ليس بالمساحة بل التأثير وروعة التقمص.
ياسر ورياض وحسن حسنى و«نور» ودينا ودنيا عبدالعزيز عزفوا على نفس الإيقاع ليستمر المسلسل فى المقدمة ويؤكد «ياسر» النجم الذى عاد على جدارته وجبروته وقت أن كان رهان نادية الجندى فى أفلامها الأخيرة. بينما نجوم هذا الجيل على كراسى المتفرجين.
من «ياسر» و«رياض» إلى النجم المنطلق بقوة أمير كرارة فى «كلبش 2» ليدعم نجاحه السابق وتأثيره مع عشاق الدراما الرمضانية فى دور ضابط العمليات الخاصة القوى ليقول إن نجاحه العام الماضى لم يكن صدفة. وعلى إيقاع نجاح الأسطورة يأتى «محمد رمضان» بنسر الصعيد ليعزف مقطوعة من الأداء المتنوع بالشخصيات التى يقدمها من «الأخوين» فى الأسطورة إلى الابن والأب بحرفية شديدة تعكس تمكنه وموهبته على إيقاع جمهوره الذى ينتظر «رمضان» فى مثل هذه الأدوار.
وفى القائمة دخل نجم الكوميديا «محمد هنيدى» السباق والرهان رغم أزمة عرض المسلسل ليرد اعتباره مرة أخرى وإعلان أنه ما زال لديه الكثير ليقدمه سواء على مستوى الدراما أو السينما التى خاصمته فى الفترة الأخيرة.. محمد هنيدى طاقة افتقدت للتخطيط المحكم لكنه فى «أرض النفاق» جاء ليعيد تصحيح المسار من جديد.
وفى مسلسل «أبو عمر المصري» يدخل فتحى عبدالوهاب رهانًا جديدًا ربما يحقق به قفزة كبيرة فى مشواره الفني.. سواء فى بداياته القوية من خلال مشهد واحد أو بطولات مشتركة.. فتحى عبدالوهاب من الطاقات المهدرة على الشاشة، وفى أبوعمر المصرى يحاول الوقوف على الطريق الصحيح. وفى مقعد الإجادة يدخل أحمد وفيق فى مسلسل «أمر واقع» فى واحد من أهم أدوات الدراما ويبدو أن شهر رمضان هو شهر إعادة كتابة تاريخه والسينما تنتظره بقوة ومعه فتحى عبدالوهاب كمواهب قديرة ومتمكنة.. وفى محطة لحظة النضج الفنى يدخل «مصطفى شعبان» بمسلسل «أيوب» وهو المسلسل الذى يعلن فيه «شعبان» تغيير جلده الفنى فى الوقت المناسب للحفاظ على حضوره الرمضانى الذى أصبح «موضة».
فى قائمة العشر يزاحم العملاقان عادل إمام ويحيى الفخرانى الأول بمسلسله «عوالم خفية» والثانى بـ«بالحجم العائلى».. النجمان على مستوى الأداء يقدمان دروسًا مجانية للأجيال الجديدة فى كيفية المحافظة على القمة واحترام المشاهد والقدرة على العطاء رغم تغير الظروف والمناخ والجغرافية الدرامية.
إمام والفخرانى نجمان عابران للأجيال ولا يتأثران بالتقاليع أو الموضة، فالمسلسلات لهما معنا ووقفات أخرى.
تنوع ونضج أداء ياسر جلال ومحمد رياض، وتمكن محمد رمضان وأمير كرارة، ونبوغ فتحى عبدالوهاب وأحمد وفيق، وتجدد مصطفى شعبان، وإعلان تصحيح المسار لمحمد هنيدى، وتواصل نجومية عادل إمام ويحيى الفخرانى، هي أبرز اللقطات المضيئة فى العشر الأوائل من رمضان رغم قوة المنافسة وسخونتها.. لكن ولأن كيدهن عظيم فإن ليسرا «أقوال أخرى» رغم الحصار المفروض على مسلسلها ومعها نيللى كريم فى «اختفاء» وغادة عبدالرازق فى «ضد مجهول» ومى عزالدين فى «رسائل» ربما يكون لهن رأى آخر حتى العشر الأوائل ولكل منهن قاعدتها الجماهيرية فى دراما رمضان.




مقالات طارق مرسي :

رسائل «أمينة» و«خريستو» فى مهرجان الإسكندرية السينمائى
مهرجان الإسكندرية.. يعزف سيمفونية «تحيا مصر» فى ذكرى أكتوبر
ثلاثى أضواء المهرجانات
«ديفيليه» نجمات الشعب فى جونة «ساويرس»
حكايات عمرو أديب
صلاح «إله الحب»
الديزل وبنى آدم.. سينما تصدير الإرهاب
بدلة تامر حسنى
هل تجدد أفلام الأضحى الخطاب السينمائى؟
مطلوب تجديد الخطاب الغنائى
مستشفى الأمراض الإعلامية
الذين قتلهم كوبر
أمير كرارة عالمى.. وحميدة قدير.. وبيتر ميمى مشروع مخرج كبير: السبكى «قدوة حسنة» فى حرب كرموز
«أربعين» القاهرة السينمائى فى رقبة «حفظى»
إدلى بصوتك بالغنا
دكتوراة أمريكية عن عبدالحليم حافظ فى جامعة جورج تاون
سَلّم نفسك.. أنت فى أيد أمينة
جرح تانى يا شيرين.. لا
مهرجان «منى زكى بوحيرد» لأفلام المرأة
الساحر بهاء الدين
آلهة الشغب
المجد للعظماء
مهرجان إسكندرية ليه؟
«مجنون ليلى» و«مشروع ليلى»
سينما من أجل «الفشخرة».. شعار مهرجان ساويرس
مولانا الشيخ چاكسون
سينما الكنز والخلية.. «العصمة فى «إيد المخرج»
مونديال دراما النجوم
رمضان كريم بدون وزارة إعلام
هل تحقق «وهم».. حلم المصريين وتفوز بـ«THE VOICE»
قلة أدب شو
غرفة صناعة الإعلام لتهديد الروابط المصرية السعودية
أسرار عائلية للبيع
نجوم الشعب يكتبون النهاية السعيدة فى صناديق الانتخاب
باسم السبكى
ولايهمك يا «سيسي» من الأمريكان يا «سيسي»
يا فضحتك يا أهلي
بقلم رئيس التحرير

القاهرة.. موسكو
غالبًا.. عندما يتصدى «رجال الاستخبارات» للعمل السياسى بأنفسهم، فإن تحركات «رقعة الشطرنج» تسمح فى كثير من ..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
اسامة سلامة
إهدار مال عام
د. فاطمة سيد أحمد
المتأسلمون المستقلون.. أين هم؟
عاطف بشاى
رسالة الفنان عند «توفيق الحكيم»
د. رفعت سيد أحمد
أنا .. الشعب!
طارق مرسي
رسائل «أمينة» و«خريستو» فى مهرجان الإسكندرية السينمائى
حسين معوض
عولمة «شبرا بلولة»!
محمد مصطفي أبوشامة
حديث الإنسان عبد الفتاح السيسى
د. مني حلمي
الإذاعة المصرية لا تعترف برتيبة الحفنى!

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF