بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

22 سبتمبر 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

المقالات

رصيف "نمرة 6"!

2217 مشاهدة

2 مارس 2019
بقلم : هاني عبد الله


أوقات عصيبة قطعًا.. لحظات «قاسيات» تقطر بالمرارة (!).. إذ فى أغلب الظن، كان هناك ألف فكرة وفكرة تتصارع داخل عقل [بنت مصر]، وهى تسير فى «أمان الله» بين طرقات الله (!)
ربما كان يشغلها «الغد» أكثر مما يُشغلها عبءُ الحقائب المُعلقة بذراعيها (!).. وربما – أيضًا – كانت تفكر فيما ستفعله بعد دقائق «معدودات»، عندما تصل إلى منزلها (!)
لكن.. على عتبات الوصول تحدث الكارثة (!).. يحاصر الموت الجميع بغتة (!).. تطال ألسنة الانفجار الصغير والكبير.. ويظل مشهد السيدة «حاملة الحقائب» (المثقلة بأعباء الحياة) – وغيرها من الأبرياء - مطبوعًا فى رأس [وقلب] كل من يراه بأوجاع لا تُعد ولا تُحصى (!)


أيام قليلة، فصلت بين مشهد «الست حلاوتهم» (شفاها الله) فى حادث الدرب الأحمر الإرهابى، وبين مشهد الانفجار (الذى أنتجه الإهمال فى منظومة النقل) على رصيف «نمرة 6» بمحطة مصر.. لكن.. عديدًا من الجوانب «المشتركة» تكاد تتطابق.
الوجوه المرهقة ذاتها.. الطبقة الاجتماعية نفسها.. وتحالف بين «الفساد والإهمال» مع «الإرهاب»؛ لضرب «القاعدة الشعبية» للدولة (!)
ومع ذلك؛ كان أن اختلط الألم على رصيف «نمرة 6» بالأمل؛ عندما سارع الشاب «محمد عبدالرحمن» وغيره لإطفاء المصابين.. ومن رصيف «نمرة 6»، أيضًا، امتزجت أوجاع القلب على الضحايا، بلحظات «الجدعنة»؛ عندما تقاطر الآلاف من المصريين على مستشفيات القاهرة للتبرع بدمائهم للمصابين.

فى تلك اللحظات.. يُمكنك فقط أن تعرف المصرى (فعلاً)، ممن يحمل الجنسية المصرية (اسمًا).
.. ويقينًا.. مثَّل أتباع «الإسلام السياسى» (وعلى رأسهم الإخوان) أول المتربصين بمصر (شعبًا ودولة).
دماؤهم تمتلئ بالخسة.. لذلك.. كانوا أول الشامتين.
يتنفسون الكذب.. لذلك.. أمطرونا بكم لا نهائى من الشائعات.
يتمنونها خرابًا.. لذلك.. كانوا أول المبتهجين بما حدث.

لم تمض لحظات على الحادث حتى أشاعوا على وسائط التواصل الاجتماعى أن هناك مظاهرات فى قلب القاهرة (!)
لنا أن نعتبر الأمر امتدادًا لـ«الوهم الإخوانى» بأنَّ الدولة تترنح (!).. لكن.. الأمر – فى حقيقته – محاولة «وضيعة» للصيد فى الماء العكر.. عادة إخوانية أصيلة (!)
.. ولم تمض ساعات أخرى على انكشاف الكذبة، حتى أعادوا إنتاجها بأنَّ المظاهرات ستكون يوم الخميس (!).. لكن.. أمس الأول، كان يُمكنك إذا ألقيت «إبرة» فى قلب ميدان التحرير، أن تسمع صوتها من ميدان باب اللوق (!).. عشم الإخوان فى الجنة، يتطابق (حدَّ الالتصاق) مع غشمهم فى السياسة (!)
لا ينعق «بوم الإخوان» سوى على الخراب والإرهاب.. ولا يتذوقون سوى طعم الدماء والأشلاء.. ولا يعرف قاموسهم معنى كلمة [الوطنية].. جماعة دونية.. طُفيلية [بامتياز].

رُغم صعوبة الأحداث (ومحاولة جماعة الإخوان الإرهابية الصيد فى الماء العكر).. إلا أنَّ معالجات المسئولية، بشقيها: (السياسى،والقانونى)، جديرة بالتوقف.
استقال وزير النقل «هشام عرفات» من منصبه.. قبلت الحكومة الاستقالة، فى رسالة واضحة [ومباشرة، أيضًا].. لا عودة إلى التراخى وإلقاء المسئولية (بشكل منفرد) على أى حلقة من حلقات الإهمال.. الكل سواء.. القانون لا يعرف الفرق بين الوزير والغفير.. ويد العدالة لن تبتعد عن أحد.
استقالة الوزير (أى وزير) أو إقالته (فى شقها السياسى)، لا تُغنى – جزمًا - عن استكمال تحقيقات «المسئولية القانونية».. أو إجراءات المحاسبة النيابية أمام البرلمان.. الأيام القادمة ستؤكد هذا.. فدولة القانون – قطعًا – تُعبر عن نفسها.
فعندما يتصادم «جراران» على شريط واحد للسكة الحديد، فهذه (ابتداءً) مسئولية كل مسئول عن منظومة النقل.. وعندما يتشاجر «عامل مهمل» مع آخر، ويترك الجرار ليحصد أرواح عشرات الأبرياء، فتلك [جريمة] لا تسقط عن كاهل الصغير والكبير داخل المنظومة ذاتها.. ولنا أن نقيس على هذا كل «الخروقات» بالمنظومة نفسها.

ويبقى:
المعركة مع «الفساد» و«الإهمال»، لا تقل فى أهميتها عن المعركة مع «الإرهاب».. فكلاهما ينهش جدران الدولة.




مقالات هاني عبد الله :

الأفاقون!
الوعي الزائف!
لبنان.. وأحداث أخري!
إفريقيا الرهان علي الحصان!
أرقام القاهرة الصعبة!
وثائق الدم!
السفَّاحون!
عقل الدولة
رسائل شرق المتوسط!
الثائر!
الدوحة.. عاصمة الإرهاب الدولي
أموال تميم الملعونة
معارك دولة 30 يونيو المستمرة
الحرام في السياسة "التركية / القطرية"!
الثوابت المصرية في القضية الليبية
تقارير الإخوان السرية لاستهداف الدولة المصرية!
كيف تدير مخابرات إردوغان إعلام الإخوان؟
خطة الإخوان لتضليل الرأي العام!
سقوط الشبكة الإعلامية للجماعة الإرهابية
المفترون!
لوبي الإخوان الأخير.. في واشنطن
نفط ودماء
الدولة القوية.. والتعديلات الدستورية!
رصاصة الرحمة علي "صفقة القرن"!
الصلاة الحرام!
لصوص القرن!
الرئيس .. والعدالة
العم سام.. وحقوق الإنسان!
المسكوت عنه في معارك الإمام
كيف تصنع إرهابيًّا؟!
وثائق الإرهاب القطري في شمال إفريقيا
سنوات "المهمة المستحيلة"!
أعمدة الحُكم السبعة!
خرائط الدم في الشرق الأوسط
100 سنة من الحب والحرية
خريف أوباما!
مصر "المدنية"
حديث الصواريخ!
أعوام الحسم في مئوية السادات
دماء على جدران باريس!
شيوخ وجواسيس أيضًا!
لصوص الدين
الفقيه الذي عذَّبنا!
خصوم الله!
عودة المؤامرة!
محاكمة 25 يناير!
روزاليوسف والسلطة
قمة الثقة
القاهرة.. موسكو
القائد.. والرجال.. والقرار
الدولة اليقظة
القاهرة.. نيويورك
11 سبتمبر وثائق "الوهم الأمريكي" في الحرب علي الإرهاب!
طبول الحرب الإسرائيلية!
الحج لـ "غير الله" عند الإخوان!
التحليل النفسي لـ "أردوغان"!
من يدفع للزمَّار؟!
إسلام ضد الإسلام!
تصحيح "أخطاء التاريخ" في جامعة القاهرة
23 يوليو .. الثورة و "روزاليوسف".. في مواجهة "الموساد"!
الداعية والنساء!
3 يوليو.. كيف أنقذت الثورة "شباب الجامعات" من مخططات الإخوان؟
30 يونيو.. وثائق "الخيانة الإخوانية" لمؤسسات الدولة المصرية
خطايا الكاردينال.. وأخلاقيات السياسة!
كلمة السر: 24 شهرًا !
7 معارك لـ«السيسى».. فى ولايته الثانية
نهاية أسطورة «صفقة القرن»!
الانتصار «المصرى» لأهالى «غزة»
الطريق إلى فارس.. استراتيجية ترامب لـ«إعلان الحرب» على إيران!
التنكيت على اليهود.. فى «يوم الاستغلال»!
وقفة مع «العدو» الإسرائيلى!
مصر.. و«الأمن القومى العربى»!
إمبراطورية الكذب!
الاحتلال الأمريكى!
لماذا أعلن «اللوبى الصهيونى» الحرب على انتخابات الرئاسة؟!
«الذكاء العاطفى» للسيسى!
رسائل «الملائكة» للرئيس
كل رجال الأمير!
لماذا تحمى «واشنطن» أبوالفتوح؟!
وقائع إجهاض «حرب الغاز» فى شرق المتوسط
وثائق «الحرب على الإرهاب» فى سيناء
الجيش والاقتصاد
حقيقة ما جرى منذ 7 سنوات!
التربص بالرئيس! لماذا تخشى «واشنطن» الأقوياء؟!
إحنا أبطال الحكاية!
لمصر.. ولـ«عبدالناصر» أيضًا!
أذرع «المخابرات التركية» فى إفريقيا!
وقفة مع «الحليف الأمريكى».. الوقح!
صفعات «بوتين» الـ7 لإدارة «ترامب»!
شالوم.. يا عرب!
التحركات «البريطانية».. لدعم الإرهاب فى «سيناء»!
ليالى «النفط» فى نيقوسيا!
48 ساعة «ساخنة» فى قبرص!
المكاسب «المصرية» من منتدى شرم الشيخ
حقيقة ما يحدث على «حدود مصر» الغربية
كيف تختار «روزاليوسف» أبناءها؟!
اقتصاديات «التسليح» العسكرى!
ورثنَا المجدَ عنْ آباءِ صِدقٍ
حرب استنزاف «أمريكية».. بالشـرق الأوسـط!
خطة «واشنطن».. لإسقاط النظام الإيرانى!
دموع فى عيون «أمريكية» وقحة!
وثائق الإرهاب
من يحكم أمريكا؟!
الصراع على الله!
التشيُّع السياسى لـ«دولى الإخوان»!
استراتيجيات «التلاعب بالعقول»!
الانتصار للفقراء.. أمن قومى
الجيش والسياسة.. والحكم
بالوقائع والتفاصيل: كيف سيطرت «المخابرات الأمريكية» على «ترامب».. فى 75 يومًا!
الممنوع من النشر.. فى لقاء «رؤساء المخابرات» بالقاهرة!
.. ويسألونك عن «الدعم»!
يوم الحساب!
الانتهـازيـون
كيف يفكر الرئيس؟
الصحافة والسُّلطة
(سنافر) هشام قنديل!
خسئت يا «إريك»!
بقلم رئيس التحرير

الأفاقون!
بامتداد 365 يومًا مضت، كانت الإشارات لا تزال خافتة.. لكنها، كانت موجودة على كل حال.. يُدرك المتمرسون فى كشف «ما بين السطور&..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
طارق مرسي
ماذا يفعل الداعية «معز مسعود» بين نساء الجونة؟
د. فاطمة سيد أحمد
لا تتحدث عن الجيش.. أنت لا تعرف شيئًا
هناء فتحى
موت «مارلين»!
محمد جمال الدين
هل عندنا أحزاب؟!
اسامة سلامة
جريمة لا تسقط بالتقادم
د. ايريني ثابت
كلمة تساوى حياة
حسين دعسة
ضربات أرامكو والانتخابات الإسرائيلية
د. حسين عبد البصير
زعماء «التحرر الوطنى» فى مصر القديمة

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF