بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

20 اغسطس 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

المقالات

«ليالى الحلمية».. ومنين بيجى الشجن

295 مشاهدة

18 مايو 2019
بقلم : طارق مرسي


منين بيجى الشجن.. من اختلاف الزمن ومنين بيجى الهوى.. من ائتلاف الهوى ومنين بيجى السواد.. من الطمع والعناد ومنين بيجى الرضا.. من الإيمان بالقضا من انكسار الروح فى دوح الوطن يجى احتضار الشوق فى سجن البدن.. من اختمار الحلم بيجى النهار

مسلسل «ليالى الحلمية» ليس مجرد عمل تليفزيونى كامل الأوصاف، بل كان ملحمة ومقطوعة درامية مبدعة عاش معها وفيها كل المصريين فى شهر رمضان فى 5 أجزاء استمرت حتى منتصف التسعينيات، وهى الفترة التى شهدت العصر الذهبى للدراما المصرية، صاغها بمهارة واقتدار ثلاثى مبدع ولخص فكرهم ضلع ثالث وهو الشاعر العملاق سيد حجاب بمقدمته الغنائية بصوت المطرب القدير محمد الحلو وموسيقى ورؤية لحنية مبدعة لميشيل المصرى وأوركسترا ضخم تجاوز الـ300 ممثل وممثلة من مختلف الأجيال والأعمار عزفت سيمفونية الحلمية.. كتب أبطالها يحيى الفخرانى وصلاح السعدنى وصفية العمرى وسيد عبدالكريم وسهير المرشدى وسميرة عبدالعزيز وحسن يوسف وهشام سليم وإلهام شاهين وصابرين، هؤلاء جددوا حبهم ونجوميتهم مرة أخرى فى حين كتب آخرون شهادة ميلادهم فى هذا العمل العملاق.
وفى المقابل فإن المسلسل بالنسبة لجيلى طاقة القدر فى رمضان لكتابة شهادة ميلاد صحفية مع كتيبة المبدعين من استديو الأهرام الذى شهد ميلاد هذا العمل.
دروس «ليالى الحلمية» بالنسبة لجيلى بمثابة الكتالوج الذى يحتذى به فى الأعمال الدرامية على مستوى الإخراج المبتكر للراحل إسماعيل عبدالحافظ والكتابة الواعية لتاريخ مصر من خلال شخصيات عاشت طويلاً كدليل صادق للمشاهد من العصر الملكى حتى مطلع التسعينيات مرورًا بثورة يوليو ونصر أكتوبر حتى عصر الانفتاح وحرب الخليج.. عكاشة قدم مسحًا شاملاً وصادقًا لهذه الفترة.
ورغم تأثر الكاتب والمؤلف بالعهد الناصرى دون تمجيد عادا فى نهاية الجزء الخامس الذى شهد أحداث حرب الخليج لمحا بتجرد شديد إلى عبقرية السادات ونظرته للأحداث ولرؤيته التى سبقت عصرها كشف عنها الإعلامى حسن زين العابدين رئيس البرامج الثقافية بإذاعة الشباب والرياضة فى رسالة فريدة من نوعها عن الكاتب العملاق أسامة أنور عكاشة بعنوان «الرؤية السياسية لأعمال أسامة أنور عكاشة» وخص بها مسلسله التاريخى «ليالى الحلمية» وقال فيها إن الكاتب لا يجور على عهد، فهو يعرض وضعًا اجتماعيًا وسياسيًا بحيادية وتجرد.
«ليالى الحلمية» لم ترد اعتبار السادات وناصر فقط، بل أنصفت مؤلفه العملاق وكشفت فى الوقت نفسه زيف وانحطاط ما نراه على الشاشة من تزييف وتشويه والتركيز على الصورة الاستثنائية التى لا تعبر عن مصر تاريخًا وشعبًا وعلى كتاب الدراما العودة إلى كتالوج مصر وعبقرية عكاشة وإسماعيل .. أدعوهم لتأمل ما كتبه الشاعر العبقرى سيد حجاب لإدراك قيمة وعظمة مصر.. وقياداتها عبر العصور بقوله:
ما تسرسبيش يا سينينا من بين ايدينا
ولا تنتهيش ده إحنا يا دوب ابتدينا
واللى له أول بكره ح يبن له آخر
وبكره تفرج مهما ضاقت علينا




مقالات طارق مرسي :

الأهلى والزمالك فى مصيدة «خيال المآتة»
فاروق مَلكا للقلوب
الوفاء العظيم
كيف أحبطت «تايم سبورت» بروتوكولات الغل القطرى؟
الشعب يريد الكأس يا صلاح
ذعر فى تل أبيب بعد نجاح «الممر»
شفرة كازابلانكا
ممر النصر والإبداع
رسائل «كلبش 3» فى حب الوطن
تريند وِلد الغلابة
محرقة نجوم الجيل فى دراما رمضان
مصر تتحدث عن نفسها
خدوا بالكم دى مصر
آلام وريث العندليب
رمضان تحت الصفر
صراع عائلى على عرش العندليب
شيرين «وش إجرام»
صحة الزعيم
مهرجان لكل مواطن
تخاريف أجيرى
قصة حب جميلة
من يحمى السيد البدوى؟
سيرة بليغ
ممر النصر العظيم
مجلس الخطيب بقلم إحسان عبدالقدوس
مصر «أد الدنيا» فى 2019
خطايا شيرين بنت عم (عبدو) الوهاب
مستشفى الأمراض الفنية 2018
جمهورية السادات الغنائية
إمبراطورية صلاح العظمى
مهمة وطنية لـ«شيرين وصابر وتامر وجسار» فى رأس السنة الغنائية
تأديب الإخوان وتجار الفتاوى المضللة فى القاهرة السينمائى
رسائل قوة مصر الناعمة فى مهرجان القاهرة السينمائى الدولى
المجد للملاخ
حلوه يا بلدى
الرسائل السياسية فى مهرجان الموسيقى العربية
ما تخافوش على مصر
رسائل «أمينة» و«خريستو» فى مهرجان الإسكندرية السينمائى
مهرجان الإسكندرية.. يعزف سيمفونية «تحيا مصر» فى ذكرى أكتوبر
ثلاثى أضواء المهرجانات
«ديفيليه» نجمات الشعب فى جونة «ساويرس»
حكايات عمرو أديب
صلاح «إله الحب»
الديزل وبنى آدم.. سينما تصدير الإرهاب
بدلة تامر حسنى
هل تجدد أفلام الأضحى الخطاب السينمائى؟
مطلوب تجديد الخطاب الغنائى
مستشفى الأمراض الإعلامية
الذين قتلهم كوبر
أمير كرارة عالمى.. وحميدة قدير.. وبيتر ميمى مشروع مخرج كبير: السبكى «قدوة حسنة» فى حرب كرموز
الرجال قوَّامُونَ على النساءِ فى دراما رمضان
«أربعين» القاهرة السينمائى فى رقبة «حفظى»
إدلى بصوتك بالغنا
دكتوراة أمريكية عن عبدالحليم حافظ فى جامعة جورج تاون
سَلّم نفسك.. أنت فى أيد أمينة
جرح تانى يا شيرين.. لا
مهرجان «منى زكى بوحيرد» لأفلام المرأة
الساحر بهاء الدين
آلهة الشغب
المجد للعظماء
مهرجان إسكندرية ليه؟
«مجنون ليلى» و«مشروع ليلى»
سينما من أجل «الفشخرة».. شعار مهرجان ساويرس
مولانا الشيخ چاكسون
سينما الكنز والخلية.. «العصمة فى «إيد المخرج»
مونديال دراما النجوم
رمضان كريم بدون وزارة إعلام
هل تحقق «وهم».. حلم المصريين وتفوز بـ«THE VOICE»
قلة أدب شو
غرفة صناعة الإعلام لتهديد الروابط المصرية السعودية
أسرار عائلية للبيع
نجوم الشعب يكتبون النهاية السعيدة فى صناديق الانتخاب
باسم السبكى
ولايهمك يا «سيسي» من الأمريكان يا «سيسي»
يا فضحتك يا أهلي
بقلم رئيس التحرير

وثائق الدم!
يَقُول «الإخْوَان» عَلى اللهِ الكَذِبَ، وهُم يَعْلمُون.. يُخادعُون.. يزيفون.. فإذا انكشفت حقيقة ما يفعلون، فَفَريقًا ..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
عاطف بشاى
العملية الإرهابية.. وعودة برهامى
د. فاطمة سيد أحمد
حرائر (البنّا)  والقيادات الأُول للأخوات (٢)
هناء فتحى
من قتل  «جيفرى أبستين»؟
اسامة سلامة
رسائل مباراة السوبر الأوروبى
د. ايريني ثابت
رقعة الشطرنج الفارغة!
طارق مرسي
الأهلى والزمالك فى مصيدة «خيال المآتة»
د. حسين عبد البصير
متحف مكتبة الإسكندرية.. هدية مصر للعالم

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF