بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

15 سبتمبر 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

المقالات

حرب إسرائيل

80 مشاهدة

31 اغسطس 2019
بقلم : حسين دعسة


غابت الجدية والنباهة عن صحيفة الديلى تليغراف البريطانية، عندما بادرت بنشر مقال للصحفية «سارة إليزابيث وليامز» وزميلها «جوزيف حبوش» يتناول الغارات الجوية التى نفّذتها إسرائيل على أكثر من موقع عسكرى وأمنى، كونها أهدافًا «إيرانية» فى أطراف العاصمة السورية دمشق، وفى الضاحية الجنوبية ببيروت وهى ذات المحاولات الإسرائيلية التى أصابت أهدافها فى العراق، وغاراتها الشرسة على غزة وبعض المناطق الأخرى.
..وحده الكاتب الإسرائيلى عاموس هارئيل المحلل فى صحيفة هآرتس كشف المعادلة الصعبة: التحدى الأمنى الكبير لنتنياهو فى الضفة الغربية وليس فى غزة، والدوائر الأمنية، تتوقع اندلاع أعمال عنف فى الضفة الغربية قبل انتخابات الكنيست 17 سبتمبر المقبل..
..عمليًا؛ الواضح أن حليف إسرائيل الأمريكى،يدعم محاولاتها لجر المنطقة إلى الخانة السوداء، وجعل الأجواء ملبدة بحجة حاجة الناخب الإسرائيلى وفيما بعد الناخب الأمريكى إلى (أكشن) و(إثارة) تدفعهم إلى التهافت على صناديق الاقتراع إسرائيليًا وأمريكيًا.
إن الأحداث تؤشر بل ترينا- إلى أفق محدد- احتماليات اندلاع حرب بين إسرائيل وحزب الله، وأن ذلك أصبح قريبًا جدًا(....) خصوصًا بعد تحذير الأمين العام لحزب الله، حسن نصرالله من انطلاق مرحلة جديدة من الصراع مع إسرائيل، وتعهده بأن الزمن الذى كانت إسرائيل تنفذ فيه هجمات على أى مكان فى لبنان متى ما شاءت، وتظن بأنها ستبقى آمنة، قد انتهى.
 لا تعامل الله بالقلق، عامله باليقين،.. فى علوم المنطق فلسفيًا يقال:
ليعاملك بالمعجزات.. وهل نحن فى زمن ذلك؟
قطعا لا !
..وعلى عكس التوقعات -أيضا-.. لا يمكن الركون إلى مؤشرات حزب الله ولا يمكن أن نعتقد أنه لا يشارك فى صفقة يروج لها رابطا مصير إسرائيل الصهيونية بمصير حزب الله على حسب نظريات المؤامرة، فالحزب و/أو إسرائيل حالة تضامنية بات وجودها، حلقة من حلقات الإرهاب ونشر الفوضى واختراق الحقائق على الأرض وفى المراجعة التاريخية...ترامب، كرئيس للقطب الواحد عسكريًا، حرك مخلب القط الصهيونى اليهودى لخلط أوراق عسكرية اقتصادية ربما يعد لها لتصيب عالمنا. نوهنا لا عزاء للقدس ولكل محاولات اقتحام الحرم القدسى والمدن والبلدات العربية الفلسطينية بحجة متابعة الإرهاب ورجال المقاومة.
..وفوق أن أمريكا الرسمية تدعو بحق إسرائيل الدفاع عن النفس، فالواضح أن العالم ينظر إلى حزب الله بنفس المقاييس التى تعنى تمرير تسويات بقيادة إيرانية وحليف أمريكى، ويقين يزيد تموية الحقيقة، ويجعل العالم يشفق على العدو المحتل، متناسيًا أن الغزوات الإسرائيلية مؤشرات على صهيونية أشكال الاستعمار الغربية التى غيبت العقل وأدمتها الأصولية الإرهابية لأشكال التطرف الدينى السياسى على شاكلة داعش ومرجعياتها التى تلهب المنطقة وتزيد مرارة الواقع.
فاصلة،،
 فى ذات الوقت، أعلن الناطق باسم وزارة الداخلية العراقية اللواء، سعد معن، عن إلقاء القبض على «داعشى» قام بتحطيم آثار متحف الموصل بشمال العراق خلال سيطرة تنظيم «داعش» على هذه المدينة..
مؤكدًا بشكل غريب أن «قوة مشتركة من مديرية شؤون أفواج الطوارئ التابعة لقيادة شرطة نينوى ومديرية استخبارات ومكافحة الإرهاب بنينوى التابعة لوكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية لوزارة الداخلية، ألقت القبض على أحد عناصر داعش الإرهابية، الذى جاء باعترافاته قيامه بتهديم وتخريب الآثار الموجودة فى متحف الموصل.
وأضاف أن «الملقى القبض عليه ظهر فى إحدى إصدارات تنظيم داعش، خلال فترة سيطرته على مدينة الموصل، وهو يحمل بيده مطرقة حديدية ويقوم بهدم وتخريب التماثيل الأثرية الموجودة فى متحف الموصل.».
 وواضح أن الحضارة البشرية تحكمها قوانين الغاب!

 




مقالات حسين دعسة :

الجن العاشق!
(The World as It Is- العالم كما هو)
«داعش» ..ورم خبيث يملك 300 مليون دولار
كامب جديد لتجميل صورة ترامب
رائحة النهاية!
شيخوخة الـ«Face App»!
تحت غيمة سوداء
لن أقتل أعدائى! 
دعوة جادة إلى الرقص!
نكسة «الصفقة»!
مكوكيات كوشنر فى المنطقة
ثلاث قمم.. وأسئلة حائرة!
حرب الصيف.. بالون إعلامى!
بقلم رئيس التحرير

الوعي الزائف!
فى السياق التقليدى للحروب النظامية، فإنَّ أى «فعل عسكرى» يسبقه – فى الأغلب – مجموعة من التصادمات السياسية..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
د. فاطمة سيد أحمد
« حرائر البنا» و«تحية الجبيلى» (6)
محمد جمال الدين
حدث فى المترو!
د. مني حلمي
الصيف يطفئ سيجارته الأخيرة
اسامة سلامة
«بأى حال عدت يا مدارس»؟
د. حسين عبد البصير
البناءون العظام

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF