بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

20 سبتمبر 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

رصاصات سلفية..!

2168 مشاهدة

2 سبتمبر 2009
كتب : عاصم حنفي



عاصم حنفى روزاليوسف الأسبوعية : 12 - 11 - 2011


أبصم بالعشرة.. أننى أعرف مقدما رأى الجماعة الإسلامية فى العديد من القضايا المطروحة على الساحة فى مصر.. أعرف تحديدا رأيهم فى الخمر والنساء والأقباط وكيفية الدخول للحمام.. وهل الأحوط الدخول بالقدم اليمنى أو اليسرى.. لكننى لا أعرف بالضبط رأى الإخوة فى مسألة إطلاق الرصاص على السائح الكندى أمام معبد أبيدوس بمحافظة قنا..!
فهل يرى الإخوة مثلا أن إطلاق الرصاص على السائح الخواجة جائز شرعا.. على اعتبار أنهم يؤمنون بأن السياحة حرام.. والحضارة الفرعونية «عفنة».. وأن السياح الذين يأتون لزيارة بلادنا كافرون؟!
هل يعتقد الإخوة أن عملية إطلاق الرصاص كانت إشارة البدء والتحضير للمعركة المقبلة.. معركة تطفيش السياح وتدمير صناعة السياحة.. أم أن الحكاية مجرد سوء حظ للسائح وأن الجانى مختل عقليا كما تعودت محاضر الأمن وصف الحوادث الصادمة.. بأن مرتكبها مختل أو مجنون أو مريض نفسيا كان يهذى بكلام غير مفهوم أثناء إطلاق الرصاص؟!
لاحظ أن السائح الكندى اختار زيارة معبد أبيدوس البعيد عن المواقع السياحية المألوفة.. بما يعنى أنه عاشق للآثار.. فهل إطلاق الرصاص عليه هو نوع من العقاب.. أم أنه إنذار للسائحين الذين يخرجون عن مناطق الأقصر وأسوان التى تتمتع بالحماية المضاعفة.. أم أنه تنفيذ لأجندة السلفيين الواضحة وبروفة لما سوف نشهده فى قادم الأيام؟!
وهل يمكن لك أن تستبعد حادث معبد أبيدوس عن الحادث الذى سبقه قبل أيام بالحريق المروع الذى استهدف خيام الأقباط فى دير القديس مارجرجس بأرمنت جنوب الأقصر، أثناء استعدادهم للاحتفال بمولد القديس العظيم.. والحادثان يقعان فى منطقة جغرافية واحدة.. فهل هى المصادفة وحدها؟!
نريد أن نعرف تحديدا رأى الحوينى وحسان ويعقوب وحجازى وغيرهم من زعماء الطائفية والسلفية والعنف والتطرف الأعمى.. الذين يستعدون لخوض الانتخابات ويسعون للشرعية البرلمانية.. واعتراف المجتمع بهم.. بل يحاولون خوض معركة الرئاسة عبر مرشح منهم تربى وترعرع فى ظل تجارة الوالد بالعملة الخضراء!
نريد منهم بيانا واضحا صريحا.. يدين جريمة الاعتداء على السائح الكندى.. ويشجب جريمة حرق خيام الأقباط فى أرمنت.. ونتمنى لو نعرف رأيهم تحديدا فى السياحة والسائحين.. ورأيهم الآن.. فى تلك الفترة الفارقة.. مهم جدا.. ولو كانوا يصرون على أن السياحة حرام والسياح كافرون.. فالواجب عزلهم فورا فى عنبر مخصوص بالخانكة على اعتبار أن آراءهم الصادمة تشكل تحريضا واضحا لأتباعهم ومريديهم بإطلاق الرصاص على السائحين.. بما يضر بصناعة السياحة التى تمول الخزينة العامة بما يوازى 13 مليار دولار سنويا.. أى بما يزيد قليلا على دخل قناة السويس.. وعلى تحويلات المصريين بالخارج.
أما الحكومة التى تتعامل بالشوكة والسكين مع الجماعات التى تدعو للطائفية والعنف فقد تعاملت مع الحادثين بقلب بارد.. حتى الآن لم نتعرف على نتيجة التحقيقات فى حوادث حرق خيام الأقباط فى دير مارجرجس بأرمنت.. ولن نعرف ما حدث بالضبط فى حادث إطلاق الرصاص على السائح الكندى.. وكنا نظن - وبعض الظن إثم - أن الحكومة فى إطار الشفافية والمصارحة سوف تطرح على الرأى العام حقائق التحقيقات حتى يتبين لنا الخيط الأبيض من الخيط الأسود، خصوصا أننا على أبواب انتخابات.. ومن حق المجتمع أن يعرف بالضبط سلوك بعض الأحزاب التى تسعى لتمثيلنا بالبرلمان.. وكنا نحسب أن الحكومة سوف تنشر تقارير أجهزة الرقابة التى رصدت تلقى بعض الأحزاب السلفية عشرات الملايين من بلاد بره من أجل إحداث الفوضى فى مصر! وهل هناك ما هو أفدح من إطلاق الرصاص بدم بارد على سائح خواجة يزور بلادنا؟!

 




اقرا ايضاً :

برلمان سمارة!!
يضحكك و يبكيك
تذكرة ذهاب إلى طرة!
التنكيت والتبكيت
عن شهداء الوطن
التنكيت والتبكيت
سنة حلوة يا جميل..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت و التبكيت
الإخوان الناصريون!!
نسوان رجالة
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
لا عزاء للسيدات!!
مصروفات نثرية
التنكيت والتبكيت
فساد أخر زمن
يارب
المحافظ الزبال
الزبيبة هى الحل..!
الخيبة بالويبة..
صورة تذكارية
التنكيت والتبكيت
«كدابين الزفة»..!
الانتخابات في الوقت الضائع..!
فتوي واضحة
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
خروف الجيران
ثوار آخر زمن!!
التنكيت والتبكيت
ضاعت فى الكازوزة
التنكيت والتبكيت
يا مرحب بالخواجة..!
سالمة يا سلامة
الجملة والقطاعى فى ثورة يناير..!
نصير العمال والفلاحين
شروطى للطوارئ
آسفين يا شيراك!
واإسلاماه..!
الملكية هى الحل..!
بوليس مستورد..!
تعال معى إلى المليونية
مولد.. وصاحبه نائم..!!
منام الرئيس..!
مش كده.. ولا إيه
بركات .. ملك الثورة .. !
عاوز حقى!
فتوي واضحة
رصاصات سلفية..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
خروف الجيران
ثوار آخر زمن!!
التنكيت والتبكيت
ضاعت فى الكازوزة
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
يا مرحب بالخواجة..!
سالمة يا سلامة
الجملة والقطاعى فى ثورة يناير..!
نصير العمال والفلاحين
شروطى للطوارئ
آسفين يا شيراك!
واإسلاماه..!
الملكية هى الحل..!
بوليس مستورد..!
تعال معى إلى المليونية
مولد.. وصاحبه نائم..!!
منام الرئيس..!
مش كده.. ولا إيه
بركات .. ملك الثورة .. !
عاوز حقى!
جراب العوا..
نظرية الدكتور يحيى..
عودة الأخ!
حكومة معاشات بصحيح..!!
قالوا للحرامى.. احلف..!
حرم جناب المحتمل!
سجون آخر زمن..!!
كيف تفتح حسابا سويسريا..؟!
المسدس بكام حضرتك ؟!
صاحب المعالى جوز خالتى
خالد الجندي.. يبحث عن عمل في جنيف!
عجين الفلاحة في «طرة لاند»
ليالى «حسين سالم» فى «چنيف»
دمعة حائرة
من يدافع عن العمال والفلاحين ؟!
أحزاب من ورق
إنها ثورة .. فأين العزل السياسي؟
مليار.. يعني كام بالضبط ؟! اختلاسات آخر زمن
ثورة في مواعيد العمل الرسمية !
الصحفى الرقاصة
حكماء هذا الزمن !
شاهد عيان
مجنون.. تحت التمرين
عاصم حنفي يكتب من سويسرا: سب الدين ثمن اللجوء إلى أمريكا
انتهى الدرس يا أخى
إنما للحزن حدود..
باشاوات الصحة
تليفزيون الحاج محمود
مواعيد «المرض» الرسمية
التنكيت والتبكيت
الناخب الذى تدلل
رجل «لامؤاخذة» أعمال!
النهارده لحمة.. وقد انقضي العيد.. ولم يتعرف الفقراء عليها.. ولم يستدلوا علي عنوانها..!!
عين الوزير الحمراء
أبو الهول
حلم التحام اللحوم المحلية!
دكتوراة الدكتور عبدالمجيد
«حنفى» ملك السكر
أبو لمعة
استكراد حكومى
التنكيت والتبكيت
تعظيم سلام..
فنان الشعب
سالمة يا سلامة..
د. محيي الدين.. مع السلامة
فى حب الأوطان
حسن يونس بالسويسرى!
ولماذا لا تكون لحمة؟!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
محام مستورد
يحدث في مصر الآن
التنكيت والتبكيت
المصرى يكسب..
بالشبشب والشورت
التنكيت والتبكيت
يا شواذ العالم.. اتحدوا
التنكيت والتبكيت
إذا عرف السبب
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
.. وقال جوز خالتى
التنكيت والتبكيت
بوضوح وصراحة
كمالة عدد!!
عمى محمود
خيرها فى غيرها..
اسلمى يا مصر.. واحبسى الغيطانى!!
فضوها سيرة
في الهايفة .. ويتصدر
انتخاب سنوى للرئيس
التنكيت والتبكيت
تليفزيون «الصلح خير»
سويسرا الشقيقة
التنكيت والتبكيت
امتى الزمان يسمح يا جميل..ونعتصم على شط النيل
امسك.. محافظ!
كفانا الله شر القاضيات...!!!
للذكرى العطرة..!
كايدة العزال
الزعيم الأبدى
الزعيم جدو.. وأحمد عرابى!
يا ميت ندامة
معايير الإعلام
نكتة الشيخ خالد
المساواة فى الظلم
اللهم لا قَرّ
لماذا.. ولماذا؟!
تبرعوا بدون إحراج!
زواج الدكتور نظيف
بدلاً من دكاترة التليفزيون..!!
حفلة الأقباط..!
التنكيت والتبكيت
يارب
التبكيت والتنكيت
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
للناسِ فيما يجهلونَ مآذنُ!
نتائج مؤسفة..!
خبراء في المناكفة
العقلاء فى نعيم
إلاَّ عَلم الجزائر
شكراً
بالفيونكات والضفائر..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
الناس مآذن!
إذا عرف السبب!
عولمة المرتبات
رائحة زفارة..!
الكرة فى ملعبنا
جودت الملط
قطة الحزب
طبعا..!
حجة أمريكا..!!
النوم فى العسل..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
الأخيرة
"تشنيعة" الحكومة
عقدة الأمريكان
شرف البدلة
بقلم رئيس التحرير

الوعي الزائف!
فى السياق التقليدى للحروب النظامية، فإنَّ أى «فعل عسكرى» يسبقه – فى الأغلب – مجموعة من التصادمات السياسية..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
د. فاطمة سيد أحمد
« حرائر البنا» و«تحية الجبيلى» (6)
محمد جمال الدين
حدث فى المترو!
د. مني حلمي
الصيف يطفئ سيجارته الأخيرة
اسامة سلامة
«بأى حال عدت يا مدارس»؟
د. حسين عبد البصير
البناءون العظام

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF