بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

17 سبتمبر 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

الإخوان الناصريون!!

3166 مشاهدة

2 سبتمبر 2009
كتب : عاصم حنفي



عاصم حنفى روزاليوسف الأسبوعية : 14 - 01 - 2012


نريد فتوى محكمة من حكامنا الجدد... تحدد بالضبط حجم اللحية المطلوبة للمرحلة القادمة.. وهل تكون خفيفة أنيقة كلحى الفنانين والمفلسين.. أم أن المطلوب أن نتركها على الغارب.. بلا تهذيب ولا تشذيب كذقن الشيخ الشحات!.. وما هو حكم ارتداء ربطة العنق والعياذ بالله.. وهل يجوز ارتداء الرابطة الحريرية.. أم من الأحوط أن تكون من صوف الإبل.. وهل نرخيها أم نحبكها حول العنق.. أم نمتنع عنها نهائيا أسوة بالإخوة فى إيران..؟
نريد رأيا قاطعا وفوريا.. لأننا ننوى التوبة والمشى بجوار الحيط.. والسير على هوى الحكام.. والانضمام للجماعة الحاكمة.. وقد انتصرت وحققت فوزا مذهلا فى الانتخابات... وقد رأيت أنه من الحكمة أن نمتنع عن شغل اللبط.. تماما كما فعل الإخوة الناصريون.. ..الذين انضموا لصفوف الإخوان وخاضوا الانتخابات تحت شعار الإسلام هو الحل.. وروجوا لأفكار الجماعة بين صفوف الجماهير.. ومن الواضح أنها ليست خيانة لمبادئ الناصرية.... المسألة مجرد تفتيح مخ... وقد تصورت لجهلى الفاضح بمبادئ السياسة.. أن التربة فى مصر قد صارت مهيئة لإعادة طرح مبادئ الناصرية التى تعرضت للحصار والتشويه على مدى الأربعين عاما الماضية.. قلت إن الناصريين ليسوا أقل وأضعف من الإخوان الذين تعرضوا للحصار أيضا.. لكنه أكسبهم مناعة وقوة.. وقد فرحت كثيرا والجماهير فى ميدان التحرير ترفع صور جمال عبدالناصر.. تصورت أنها دعوة من الجماهير للقيادات لإعادة طرح المبادئ من جديد.. لكن زعماء الناصرية كان لهم رأى آخر.. وبدلا من وجع الدماغ والنزول للجماهير وطرح البرامج وعقد الندوات.. قرروا الأخذ بالأحوط والنزول للانتخابات تحت رايات الإخوان.. ورحم الله جمال عبدالناصر الذى نحتفل بذكرى ميلاده الرابع والتسعين.. الذى كان شغله الشاغل الانحياز للجماهير والنضال من أجلها..
والذى أرى روحه الطاهرة تحلق حول مجلس الشعب وهى تضرب كفا بكف لخيبة الأبناء الذين رفعوا الشعارات ومارسوا عكسها بغرض دخول البرلمان!! انتهت الانتخابات إذن.. والفضل فى نجاحها للشعب المصرى.. الذى نجح بامتياز وقد أراد للانتخابات أن تكون نزيهة فكانت كذلك.. وكان أكثر المحللين السياسيين يتوقع أن يسقط العشرات والمئات فى قرى ونجوع مصر ضحايا للعنف... ولم يكن يتخيل أحد أن تمر الانتخابات بهذه السلاسة فى ظل التوتر المخيف فى الشارع المصرى.. بما يؤكد أصالة وحضارة هذا الشعب الطيب.. الذى يبحث عن مكان له تحت الشمس.. والذى حلم بالتغيير والحرية والعدالة الاجتماعية الشارع المصرى كان يفور بالغضب نعم.. المظاهرات كانت فى كل مكان.. المطالب الفئوية لم تتوقف أبدا.. لكن فى لجان الانتخابات كان الأمر مختلفا.. صحيح أنه وقعت بعض التجاوزات والمخالفات لكنها كانت محدودة.. فى إطار المسموح والمتوقع.. وصحيح أنه حدثت بعض وقائع التلاعب.. لكنها لم تكن ذات تأثير كبير.
نجح الشعب إذن فى امتحان البرلمان.. وبقى أن ينجح البرلمانيون أنفسهم وقد أسفرت النتائج عن اكتساح التيار الدينى الذى أنوى الانضمام إليه.. وهو ما يعنى سيطرته على شئون حياتنا طوال السنوات الأربع القادمة.. فهل يفعلها ويحكم السيطرة لكى نفرض إرادتنا على الجميع... والذى لا يعجبه يهاجر لأمريكا وكندا.. خصوصا هؤلاء الليبراليين والديمقراطيين الخونة.. الذين يعجبهم العجب.. أو الصيام فى رجب أو شعبان أو رمضان.. والذين يفتشون لنا عن الغلطة.
سوف انضم للإخوة.. وسوف تلعب معى البلية.. وقد زهقت من شغل المشاغبة واللبط.. وآن الأوان لكى أستريح.. ومن المؤكد أننى سوف أحصل على هبرة محترمة لن تقل أبدا عن تلك التى حصل عليها الإخوان الناصريون.. ولن أنظر إلى السماء.. حتى لا أرى روح جمال عبدالناصر تنظر إلينا من فوق لتحت.. قد زهق الناصريون من النوم فى خنادق المعارضة.. فخاضوا الانتخابات تحت شعار الإسلام هو الحل!!

 




اقرا ايضاً :

برلمان سمارة!!
يضحكك و يبكيك
تذكرة ذهاب إلى طرة!
التنكيت والتبكيت
عن شهداء الوطن
التنكيت والتبكيت
سنة حلوة يا جميل..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت و التبكيت
نسوان رجالة
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
لا عزاء للسيدات!!
مصروفات نثرية
التنكيت والتبكيت
فساد أخر زمن
يارب
المحافظ الزبال
الزبيبة هى الحل..!
الخيبة بالويبة..
صورة تذكارية
التنكيت والتبكيت
«كدابين الزفة»..!
الانتخابات في الوقت الضائع..!
فتوي واضحة
رصاصات سلفية..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
خروف الجيران
ثوار آخر زمن!!
التنكيت والتبكيت
ضاعت فى الكازوزة
التنكيت والتبكيت
يا مرحب بالخواجة..!
سالمة يا سلامة
الجملة والقطاعى فى ثورة يناير..!
نصير العمال والفلاحين
شروطى للطوارئ
آسفين يا شيراك!
واإسلاماه..!
الملكية هى الحل..!
بوليس مستورد..!
تعال معى إلى المليونية
مولد.. وصاحبه نائم..!!
منام الرئيس..!
مش كده.. ولا إيه
بركات .. ملك الثورة .. !
عاوز حقى!
فتوي واضحة
رصاصات سلفية..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
خروف الجيران
ثوار آخر زمن!!
التنكيت والتبكيت
ضاعت فى الكازوزة
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
يا مرحب بالخواجة..!
سالمة يا سلامة
الجملة والقطاعى فى ثورة يناير..!
نصير العمال والفلاحين
شروطى للطوارئ
آسفين يا شيراك!
واإسلاماه..!
الملكية هى الحل..!
بوليس مستورد..!
تعال معى إلى المليونية
مولد.. وصاحبه نائم..!!
منام الرئيس..!
مش كده.. ولا إيه
بركات .. ملك الثورة .. !
عاوز حقى!
جراب العوا..
نظرية الدكتور يحيى..
عودة الأخ!
حكومة معاشات بصحيح..!!
قالوا للحرامى.. احلف..!
حرم جناب المحتمل!
سجون آخر زمن..!!
كيف تفتح حسابا سويسريا..؟!
المسدس بكام حضرتك ؟!
صاحب المعالى جوز خالتى
خالد الجندي.. يبحث عن عمل في جنيف!
عجين الفلاحة في «طرة لاند»
ليالى «حسين سالم» فى «چنيف»
دمعة حائرة
من يدافع عن العمال والفلاحين ؟!
أحزاب من ورق
إنها ثورة .. فأين العزل السياسي؟
مليار.. يعني كام بالضبط ؟! اختلاسات آخر زمن
ثورة في مواعيد العمل الرسمية !
الصحفى الرقاصة
حكماء هذا الزمن !
شاهد عيان
مجنون.. تحت التمرين
عاصم حنفي يكتب من سويسرا: سب الدين ثمن اللجوء إلى أمريكا
انتهى الدرس يا أخى
إنما للحزن حدود..
باشاوات الصحة
تليفزيون الحاج محمود
مواعيد «المرض» الرسمية
التنكيت والتبكيت
الناخب الذى تدلل
رجل «لامؤاخذة» أعمال!
النهارده لحمة.. وقد انقضي العيد.. ولم يتعرف الفقراء عليها.. ولم يستدلوا علي عنوانها..!!
عين الوزير الحمراء
أبو الهول
حلم التحام اللحوم المحلية!
دكتوراة الدكتور عبدالمجيد
«حنفى» ملك السكر
أبو لمعة
استكراد حكومى
التنكيت والتبكيت
تعظيم سلام..
فنان الشعب
سالمة يا سلامة..
د. محيي الدين.. مع السلامة
فى حب الأوطان
حسن يونس بالسويسرى!
ولماذا لا تكون لحمة؟!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
محام مستورد
يحدث في مصر الآن
التنكيت والتبكيت
المصرى يكسب..
بالشبشب والشورت
التنكيت والتبكيت
يا شواذ العالم.. اتحدوا
التنكيت والتبكيت
إذا عرف السبب
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
.. وقال جوز خالتى
التنكيت والتبكيت
بوضوح وصراحة
كمالة عدد!!
عمى محمود
خيرها فى غيرها..
اسلمى يا مصر.. واحبسى الغيطانى!!
فضوها سيرة
في الهايفة .. ويتصدر
انتخاب سنوى للرئيس
التنكيت والتبكيت
تليفزيون «الصلح خير»
سويسرا الشقيقة
التنكيت والتبكيت
امتى الزمان يسمح يا جميل..ونعتصم على شط النيل
امسك.. محافظ!
كفانا الله شر القاضيات...!!!
للذكرى العطرة..!
كايدة العزال
الزعيم الأبدى
الزعيم جدو.. وأحمد عرابى!
يا ميت ندامة
معايير الإعلام
نكتة الشيخ خالد
المساواة فى الظلم
اللهم لا قَرّ
لماذا.. ولماذا؟!
تبرعوا بدون إحراج!
زواج الدكتور نظيف
بدلاً من دكاترة التليفزيون..!!
حفلة الأقباط..!
التنكيت والتبكيت
يارب
التبكيت والتنكيت
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
للناسِ فيما يجهلونَ مآذنُ!
نتائج مؤسفة..!
خبراء في المناكفة
العقلاء فى نعيم
إلاَّ عَلم الجزائر
شكراً
بالفيونكات والضفائر..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
الناس مآذن!
إذا عرف السبب!
عولمة المرتبات
رائحة زفارة..!
الكرة فى ملعبنا
جودت الملط
قطة الحزب
طبعا..!
حجة أمريكا..!!
النوم فى العسل..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
الأخيرة
"تشنيعة" الحكومة
عقدة الأمريكان
شرف البدلة
بقلم رئيس التحرير

الوعي الزائف!
فى السياق التقليدى للحروب النظامية، فإنَّ أى «فعل عسكرى» يسبقه – فى الأغلب – مجموعة من التصادمات السياسية..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
د. فاطمة سيد أحمد
« حرائر البنا» و«تحية الجبيلى» (6)
محمد جمال الدين
حدث فى المترو!
د. مني حلمي
الصيف يطفئ سيجارته الأخيرة
اسامة سلامة
«بأى حال عدت يا مدارس»؟
د. حسين عبد البصير
البناءون العظام

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF