بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

18 سبتمبر 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

التنكيت والتبكيت

3397 مشاهدة

2 سبتمبر 2009
كتب : عاصم حنفي



عاصم حنفى روزاليوسف الأسبوعية : 21 - 01 - 2012


سمعة الثوار
حذارٍ من العدالة البطيئة التى هى ظلم فادح، والواجب على سلطات التحقيق سرعة الانتهاء من الملف الذى فى يدها وتوخى الدقة والنزاهة.. مادامت قد أوردت أسماء ووقائع.. إن الاتهام بتلقى الدعم والتمويل من بلاد برة.. هو اتهام خطير يتعلق بشرف الثوار.. وحذارٍ من البطء والتسويف لأن المستفيد هو الثورة المضادة.
لا مؤاخذة
وما علاقة أمريكا بالمسألة الديمقراطية.. أنت تعلم والكل يعرف أن الديمقراطية لا تدخل أبدا فى حسابات الأمريكانى.. هى مجرد ذريعة يتخذها العام سم للتدخل فى شئون الدول التى يختلف معها. وانظر حولك لتعرف كيف تتعامل أمريكا مع دول العالم فتقسمها إلى حلفاء وأعداء.. أما الديمقراطية.. فلا مؤاخذة.
تسويق مبارك
يا ريت أفكار هيئة تنشيط السياحة تتغير بعد 25 يناير.. وبدلا من الأفكار التقليدية عن تنشيط السياحة.. لماذا لا تسوق مبارك سياحيا.. بتنظيم رحلات للخواجات من الثوار الأجانب لرؤية مبارك نائما.. ويعاينون على الطبيعة الرجل الذى صوروه لنا بالحاكم المسيطر.. وهو ينام مستكينا متسولا الرحمة.. والله صورته هكذا سوف تدر ذهبا. وتنافس الغردقة وشرم الشيخ.
إذا عرف السبب
بعد فضيحة انتخابات 2010 بأيام. أذكر أننى وزميلى سعد هجرس تقابلنا بالصدفة مع الدكتور محمد كمال أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة فى حفل عام. وجدناه غاضبا بسبب نتائج الانتخابات التى أبعدت كل قوى المعارضة.. وسألناه هل يمكن أن يصل التزوير لهذا الحد.. واعترف القيادى البارز بالحزب الحاكم وقتها.. بأن النتائج فضيحة بكل المقاييس يتحملها أحمد عز شخصيا بوصفه المهندس الأوحد للانتخابات.
وتمنى الدكتور محمد كمال أن يقوم الرئيس مبارك بحل البرلمان تلافيا للفضيحة المحلية والعالمية.. وهو ما لم يحدث وبما أدى لانفجار شحنة الرفض والغضب التى ترجمت بعد شهرين إلى ثورة أطاحت بالجميع.. مبارك وعز ومحمد كمال فوق البيعة..!!
النفخ فى الهواء
المذيع الذى يرتدى الآن رداء الثورة.. لن ينسى له الجمهور أنه كان يلعب فى المضمون مع الحكم والحكومة قبل يناير 2011،مؤكدا أنه كان مضطرا للتأييد خوفا من بطش الحاكم.. وأن اليد لا يمكن أن تصفق وحدها. ولا يمكن لها مواجهة الحاكم الجائر.. وهو قول فاسد طبعا.. لأن اليد تصفق وتصنع الثورة وتخلق الرفض.. وحتى النفخ فى الهواء يغير الكون.. والتذمر والقلق والرفض هى أسلحة الشعوب لرفض المكتوب والقضاء والقدر.

 




اقرا ايضاً :

برلمان سمارة!!
يضحكك و يبكيك
تذكرة ذهاب إلى طرة!
التنكيت والتبكيت
عن شهداء الوطن
التنكيت والتبكيت
سنة حلوة يا جميل..!
التنكيت و التبكيت
الإخوان الناصريون!!
نسوان رجالة
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
لا عزاء للسيدات!!
مصروفات نثرية
التنكيت والتبكيت
فساد أخر زمن
يارب
المحافظ الزبال
الزبيبة هى الحل..!
الخيبة بالويبة..
صورة تذكارية
التنكيت والتبكيت
«كدابين الزفة»..!
الانتخابات في الوقت الضائع..!
فتوي واضحة
رصاصات سلفية..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
خروف الجيران
ثوار آخر زمن!!
التنكيت والتبكيت
ضاعت فى الكازوزة
التنكيت والتبكيت
يا مرحب بالخواجة..!
سالمة يا سلامة
الجملة والقطاعى فى ثورة يناير..!
نصير العمال والفلاحين
شروطى للطوارئ
آسفين يا شيراك!
واإسلاماه..!
الملكية هى الحل..!
بوليس مستورد..!
تعال معى إلى المليونية
مولد.. وصاحبه نائم..!!
منام الرئيس..!
مش كده.. ولا إيه
بركات .. ملك الثورة .. !
عاوز حقى!
فتوي واضحة
رصاصات سلفية..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
خروف الجيران
ثوار آخر زمن!!
التنكيت والتبكيت
ضاعت فى الكازوزة
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
يا مرحب بالخواجة..!
سالمة يا سلامة
الجملة والقطاعى فى ثورة يناير..!
نصير العمال والفلاحين
شروطى للطوارئ
آسفين يا شيراك!
واإسلاماه..!
الملكية هى الحل..!
بوليس مستورد..!
تعال معى إلى المليونية
مولد.. وصاحبه نائم..!!
منام الرئيس..!
مش كده.. ولا إيه
بركات .. ملك الثورة .. !
عاوز حقى!
جراب العوا..
نظرية الدكتور يحيى..
عودة الأخ!
حكومة معاشات بصحيح..!!
قالوا للحرامى.. احلف..!
حرم جناب المحتمل!
سجون آخر زمن..!!
كيف تفتح حسابا سويسريا..؟!
المسدس بكام حضرتك ؟!
صاحب المعالى جوز خالتى
خالد الجندي.. يبحث عن عمل في جنيف!
عجين الفلاحة في «طرة لاند»
ليالى «حسين سالم» فى «چنيف»
دمعة حائرة
من يدافع عن العمال والفلاحين ؟!
أحزاب من ورق
إنها ثورة .. فأين العزل السياسي؟
مليار.. يعني كام بالضبط ؟! اختلاسات آخر زمن
ثورة في مواعيد العمل الرسمية !
الصحفى الرقاصة
حكماء هذا الزمن !
شاهد عيان
مجنون.. تحت التمرين
عاصم حنفي يكتب من سويسرا: سب الدين ثمن اللجوء إلى أمريكا
انتهى الدرس يا أخى
إنما للحزن حدود..
باشاوات الصحة
تليفزيون الحاج محمود
مواعيد «المرض» الرسمية
التنكيت والتبكيت
الناخب الذى تدلل
رجل «لامؤاخذة» أعمال!
النهارده لحمة.. وقد انقضي العيد.. ولم يتعرف الفقراء عليها.. ولم يستدلوا علي عنوانها..!!
عين الوزير الحمراء
أبو الهول
حلم التحام اللحوم المحلية!
دكتوراة الدكتور عبدالمجيد
«حنفى» ملك السكر
أبو لمعة
استكراد حكومى
التنكيت والتبكيت
تعظيم سلام..
فنان الشعب
سالمة يا سلامة..
د. محيي الدين.. مع السلامة
فى حب الأوطان
حسن يونس بالسويسرى!
ولماذا لا تكون لحمة؟!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
محام مستورد
يحدث في مصر الآن
التنكيت والتبكيت
المصرى يكسب..
بالشبشب والشورت
التنكيت والتبكيت
يا شواذ العالم.. اتحدوا
التنكيت والتبكيت
إذا عرف السبب
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
.. وقال جوز خالتى
التنكيت والتبكيت
بوضوح وصراحة
كمالة عدد!!
عمى محمود
خيرها فى غيرها..
اسلمى يا مصر.. واحبسى الغيطانى!!
فضوها سيرة
في الهايفة .. ويتصدر
انتخاب سنوى للرئيس
التنكيت والتبكيت
تليفزيون «الصلح خير»
سويسرا الشقيقة
التنكيت والتبكيت
امتى الزمان يسمح يا جميل..ونعتصم على شط النيل
امسك.. محافظ!
كفانا الله شر القاضيات...!!!
للذكرى العطرة..!
كايدة العزال
الزعيم الأبدى
الزعيم جدو.. وأحمد عرابى!
يا ميت ندامة
معايير الإعلام
نكتة الشيخ خالد
المساواة فى الظلم
اللهم لا قَرّ
لماذا.. ولماذا؟!
تبرعوا بدون إحراج!
زواج الدكتور نظيف
بدلاً من دكاترة التليفزيون..!!
حفلة الأقباط..!
التنكيت والتبكيت
يارب
التبكيت والتنكيت
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
للناسِ فيما يجهلونَ مآذنُ!
نتائج مؤسفة..!
خبراء في المناكفة
العقلاء فى نعيم
إلاَّ عَلم الجزائر
شكراً
بالفيونكات والضفائر..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
الناس مآذن!
إذا عرف السبب!
عولمة المرتبات
رائحة زفارة..!
الكرة فى ملعبنا
جودت الملط
قطة الحزب
طبعا..!
حجة أمريكا..!!
النوم فى العسل..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
الأخيرة
"تشنيعة" الحكومة
عقدة الأمريكان
شرف البدلة
بقلم رئيس التحرير

الوعي الزائف!
فى السياق التقليدى للحروب النظامية، فإنَّ أى «فعل عسكرى» يسبقه – فى الأغلب – مجموعة من التصادمات السياسية..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
د. فاطمة سيد أحمد
« حرائر البنا» و«تحية الجبيلى» (6)
محمد جمال الدين
حدث فى المترو!
د. مني حلمي
الصيف يطفئ سيجارته الأخيرة
اسامة سلامة
«بأى حال عدت يا مدارس»؟
د. حسين عبد البصير
البناءون العظام

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF