بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

17 سبتمبر 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

برلمان سمارة!!

4048 مشاهدة

2 سبتمبر 2009
كتب : عاصم حنفي



عاصم حنفى روزاليوسف الأسبوعية : 11 - 02 - 2012


الصورة ليست قاتمة تماما.. ومن الليل يخرج النهار.. ومن الوحل نبتت زهرة برية اسمها سمارة.. ومن الواقع السياسي المرتبك يرزقنا الله ببرلمان يفطس من الضحك.. وحضرة النائب الموقر يطالب بقبقاب لكل نائب لزوم الوضوء والاستنجاء.. وعندما وقف ليؤذن استسهل المسألة.. وكان الواجب عليه أن يقف فوق المنبر.. أو يعتلي كتف أحد زملائه ليعلي الأذان داخل البرلمان في مشهد لم تعرفه برلمانات الشرق والغرب.. واليمين والشمال!!
وحضرة الناظر الكتاتني يتعامل معهم كتلاميذ مدرسة المشاغبين.. فيهم مرسي الزناتي غاوي استعراض العضلات.. وبهجت الأباصيري الذي يستعرض دهاءه وسكونه.. وفيهم يونس شلبي الذي لا يجمع.. لكنه يغلوش علي المتكلمين.. فلماء جاء دوره في الكلام تلعثم وثأثأ وابتلع لسانه وتكلم بلسان يونس شلبي..!!
ولا بأس والله.. هذه إحدي الثمار المبكرة للتجربة الديمقراطية التي لها العجب.. وكان الواجب علي الأحزاب أن تلحق نوابها بمدرسة للتأهيل المهني.. تدرب النواب الجدد علي أصول الكلام وكيفية المحادثة وآداب المقاطعة وتشرح لهم الفارق بين الاستجواب وطلب الإحاطة.. قبل أن تقذف بهم في بحر البرلمان دون أن تعلمهم فن العوم..!
وفي علم السياسة والاجتماع.. هناك نصائح واضحة لنواب البرلمانات في حال انتقالهم من صفوف المعارضة إلي الحكم.. وقد لاحظ العلماء أن هناك حالة من اللخبطة العقلية والارتباك النفسي بين النواب الذين أمضوا سنوات طويلة في المعارضة.. وأن هناك خللا واضحا في الأداء.. وأنهم يعانون ميولا استعراضية.. ولديهم انجذاب فوق العادي لكاميرات التليفزيون وميكروفونات البرلمان.. والنصيحة الذهبية الأولي لهؤلاء النواب هو الذهاب للطبيب النفسي لعلاجهم سيكولوجيا من المشكلات العقلية وقد تعرضوا لتغيير كامل في نمط حياتهم.. وقد أصيب معظمهم بداء الغرور بعد أن صاروا في السلطة والحكم.. والطبيب النفسي ضرورة إذن.. وحتي تستقر أحوالهم النفسية لتستعيد الحكومة والمعارضة التوازن المطلوب!
وللأمانة العلمية.. نحتاج نحن الجمهور والمشجعين للذهاب أيضا للطبيب النفسي.. وقد أصابنا التوتر وركبنا العصبي عند رؤية مجلس الشعب الجديد.. فرحنا نحصي لهم الأخطاء ونقف لهم علي الواحدة.. وعذرنا أن في وجهنا نظر.. ونحن الآن نري وجوها تختلف.. وقد تعودنا فأدمنا رؤية الوجوه القديمة التي لم تتغير أبدا.. فتعودنا علي طلعتهم البهية وحفظنا عاداتهم وعرفنا تحركاتهم واستوعبنا ما يغضبهم وحفظنا ما يفرحهم من طول العشرة التي لا تهون سوي علي الكافر وابن الحرام.. وعلينا إذن بالتعامل الحذر مع النواب الجدد.. ولا تنس أبدا أنهم الحكام في الغد القريب.. وسوف يمسكون لنا بالعصا.. ولو قرأت وجوههم لرأيت علامات التوثب والتوتر.. فالزم حدودك وحتي لا يضعك في مخه.. والبرلمان الطازة مثل الغربال الجديد.. سوف يغضب بشدة لو انتقدته أو تعرضت لممارساته داخل المجلس.. فالتزم يمين الطريق.. أو اقعد في بيتك.. أو اعتزل مهنة الصحافة لأن القادم أحلي..!!
ولا بأس والله.. سوف يصبر عليهم الشعب المصري كما صبر علي الذين من قبلهم.. وكانوا نوابا لهم العجب.. وقد عرفنا وتعرفنا علي نواب الاستجوابات التليفزيونية المضروبة.. لزوم الفرقعة والتصوير بما لها من أثر مبهر علي أهل الدايرة الطيبين.. ونواب التكفير والهجرة.. الذين يطلقون سهامهم ضد الصحافة وضد حرية التفكير والإبداع.. وعرفنا نواب القروض ونواب الكيف ونواب سميحة ونواب التأشيرات.. وعندك نواب التزويغ وهم أفضل من نواب التشخير الهادئ تحت قبة البرلمان المكيفة!!
عرفنا جميع أنواع النواب.. تحملهم الشعب المصري طويلا.. حتي كانت الثورة التي أفرزت لنا هذا البرلمان الجديد والعجيب.. وسوف يتحمله الشعب أيضا إلي أن يقضي الله أمرا كان مفعولا.. وربكم علي المنكسرين جابر.. ومن الليل يخرج النهار.. ومن الوحل نبتت زهرة برية اسمها سمارة..!!

 




اقرا ايضاً :

يضحكك و يبكيك
تذكرة ذهاب إلى طرة!
التنكيت والتبكيت
عن شهداء الوطن
التنكيت والتبكيت
سنة حلوة يا جميل..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت و التبكيت
الإخوان الناصريون!!
نسوان رجالة
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
لا عزاء للسيدات!!
مصروفات نثرية
التنكيت والتبكيت
فساد أخر زمن
يارب
المحافظ الزبال
الزبيبة هى الحل..!
الخيبة بالويبة..
صورة تذكارية
التنكيت والتبكيت
«كدابين الزفة»..!
الانتخابات في الوقت الضائع..!
فتوي واضحة
رصاصات سلفية..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
خروف الجيران
ثوار آخر زمن!!
التنكيت والتبكيت
ضاعت فى الكازوزة
التنكيت والتبكيت
يا مرحب بالخواجة..!
سالمة يا سلامة
الجملة والقطاعى فى ثورة يناير..!
نصير العمال والفلاحين
شروطى للطوارئ
آسفين يا شيراك!
واإسلاماه..!
الملكية هى الحل..!
بوليس مستورد..!
تعال معى إلى المليونية
مولد.. وصاحبه نائم..!!
منام الرئيس..!
مش كده.. ولا إيه
بركات .. ملك الثورة .. !
عاوز حقى!
فتوي واضحة
رصاصات سلفية..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
خروف الجيران
ثوار آخر زمن!!
التنكيت والتبكيت
ضاعت فى الكازوزة
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
يا مرحب بالخواجة..!
سالمة يا سلامة
الجملة والقطاعى فى ثورة يناير..!
نصير العمال والفلاحين
شروطى للطوارئ
آسفين يا شيراك!
واإسلاماه..!
الملكية هى الحل..!
بوليس مستورد..!
تعال معى إلى المليونية
مولد.. وصاحبه نائم..!!
منام الرئيس..!
مش كده.. ولا إيه
بركات .. ملك الثورة .. !
عاوز حقى!
جراب العوا..
نظرية الدكتور يحيى..
عودة الأخ!
حكومة معاشات بصحيح..!!
قالوا للحرامى.. احلف..!
حرم جناب المحتمل!
سجون آخر زمن..!!
كيف تفتح حسابا سويسريا..؟!
المسدس بكام حضرتك ؟!
صاحب المعالى جوز خالتى
خالد الجندي.. يبحث عن عمل في جنيف!
عجين الفلاحة في «طرة لاند»
ليالى «حسين سالم» فى «چنيف»
دمعة حائرة
من يدافع عن العمال والفلاحين ؟!
أحزاب من ورق
إنها ثورة .. فأين العزل السياسي؟
مليار.. يعني كام بالضبط ؟! اختلاسات آخر زمن
ثورة في مواعيد العمل الرسمية !
الصحفى الرقاصة
حكماء هذا الزمن !
شاهد عيان
مجنون.. تحت التمرين
عاصم حنفي يكتب من سويسرا: سب الدين ثمن اللجوء إلى أمريكا
انتهى الدرس يا أخى
إنما للحزن حدود..
باشاوات الصحة
تليفزيون الحاج محمود
مواعيد «المرض» الرسمية
التنكيت والتبكيت
الناخب الذى تدلل
رجل «لامؤاخذة» أعمال!
النهارده لحمة.. وقد انقضي العيد.. ولم يتعرف الفقراء عليها.. ولم يستدلوا علي عنوانها..!!
عين الوزير الحمراء
أبو الهول
حلم التحام اللحوم المحلية!
دكتوراة الدكتور عبدالمجيد
«حنفى» ملك السكر
أبو لمعة
استكراد حكومى
التنكيت والتبكيت
تعظيم سلام..
فنان الشعب
سالمة يا سلامة..
د. محيي الدين.. مع السلامة
فى حب الأوطان
حسن يونس بالسويسرى!
ولماذا لا تكون لحمة؟!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
محام مستورد
يحدث في مصر الآن
التنكيت والتبكيت
المصرى يكسب..
بالشبشب والشورت
التنكيت والتبكيت
يا شواذ العالم.. اتحدوا
التنكيت والتبكيت
إذا عرف السبب
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
.. وقال جوز خالتى
التنكيت والتبكيت
بوضوح وصراحة
كمالة عدد!!
عمى محمود
خيرها فى غيرها..
اسلمى يا مصر.. واحبسى الغيطانى!!
فضوها سيرة
في الهايفة .. ويتصدر
انتخاب سنوى للرئيس
التنكيت والتبكيت
تليفزيون «الصلح خير»
سويسرا الشقيقة
التنكيت والتبكيت
امتى الزمان يسمح يا جميل..ونعتصم على شط النيل
امسك.. محافظ!
كفانا الله شر القاضيات...!!!
للذكرى العطرة..!
كايدة العزال
الزعيم الأبدى
الزعيم جدو.. وأحمد عرابى!
يا ميت ندامة
معايير الإعلام
نكتة الشيخ خالد
المساواة فى الظلم
اللهم لا قَرّ
لماذا.. ولماذا؟!
تبرعوا بدون إحراج!
زواج الدكتور نظيف
بدلاً من دكاترة التليفزيون..!!
حفلة الأقباط..!
التنكيت والتبكيت
يارب
التبكيت والتنكيت
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
للناسِ فيما يجهلونَ مآذنُ!
نتائج مؤسفة..!
خبراء في المناكفة
العقلاء فى نعيم
إلاَّ عَلم الجزائر
شكراً
بالفيونكات والضفائر..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
الناس مآذن!
إذا عرف السبب!
عولمة المرتبات
رائحة زفارة..!
الكرة فى ملعبنا
جودت الملط
قطة الحزب
طبعا..!
حجة أمريكا..!!
النوم فى العسل..!
التنكيت والتبكيت
التنكيت والتبكيت
الأخيرة
"تشنيعة" الحكومة
عقدة الأمريكان
شرف البدلة
بقلم رئيس التحرير

الوعي الزائف!
فى السياق التقليدى للحروب النظامية، فإنَّ أى «فعل عسكرى» يسبقه – فى الأغلب – مجموعة من التصادمات السياسية..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
د. فاطمة سيد أحمد
« حرائر البنا» و«تحية الجبيلى» (6)
محمد جمال الدين
حدث فى المترو!
د. مني حلمي
الصيف يطفئ سيجارته الأخيرة
اسامة سلامة
«بأى حال عدت يا مدارس»؟
د. حسين عبد البصير
البناءون العظام

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF