بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

22 اكتوبر 2017

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

إلى الحكومة العشوائية من فضلكم.. تعلموا قواعد اتخاذ القرار

232 مشاهدة

10 ديسمبر 2016
كتب : سوسن الجيار



اتخاذ القـــرار هو إحدى الأدوات التى تقوم بها الحكومة لتنفيذ سياساتها المستهدفة وهى أحد الأسس المطروحة فى علم الإدارة، وفى الحقيقة وبمنتهى البساطة فإن القرار يعنى الاختيار من بين عدة بدائل مطروحة لحل مشكلة أو أزمة ما أو تسيير عمل معين. فالقرار أن تعرف هذه الخيارات والبدائل، ثم تصل إلى الخيار الأمثل، وذلك من خلال الدراسة وحسب الظروف المحيطة ومتطلبات الموقف، وفى حدود الزمن المتاح.
واتخاذ القرار عملية تمر بمجموعة خطوات معروفة للقادة والمدراء من أجل الوصول إلى القـرار الصائب، ومن أهمها الدراسة التى تعنى بتحديد المشكلة وتفهم حجمها ووصفها الدقيق ومدى تأثيرها ولماذا ظهرت وهل سبق علاجها من قبل أم لا، ومن هو المؤثر الأول فى حدوثها ومن هم الذين المستفيدون من حل المشكلة. والاستشارة تعنى تبادل الأفكار تجاه القرار قبل اتخاذه، وما يترتب على ذلك من طرح للآراء ونقد لآراء الآخرين بغية الوصول لأفضل القـرارات.. فهل تقوم الحكومة بهذه الخطوات العلمية البسيطة المعروفة فى عالم الإدارة ؟ الإجابة (لا) بكل تأكيد. والدليل على ذلك حجم التخبط اليومى الذى يحدث من الحكومة التى تتخذ العشرات من القرارات ثم تلغيها بعد ساعات من إعلانها، مثل التراجع عن قرار رفض استيراد شحنات القمح المصابة بالأرجوت، والتراجع عن قرار تصدير الأرز، وكان آخر القرارات الملغاة قرار رئيس الوزراء الذى يقضى بإعفاء كميات الدواجن المجمدة التى ستستورد أو التى تم استيرادها، خلال الفترة من  نوفمبر الجارى وحتى آخر مايو 2017 من الضرائب الجمركية.. وبعدها قامت الدنيا ولم تقعد، حيث اعتبر صناع الدواجن فى مصر، أن قرار الحكومة «خاطئ» وليس له مبرر، مؤكدين أنه سيضر بالصناعة المحلية ويدعم المنتج المستورد، ويعمل على إهدار نحو 400 مليون جنيه. وأن صناعة الدواجن بمصر مستقرة وقوية ولا يوجد بها أى مشاكل حتى نقول هناك أزمة فى الإنتاج أو الأسعار ويتم اتخاذ مثل هذا القرار» وكان من الأجدى رفع الرسوم الجمركية عن الأعلاف. السؤال الحائر الذى يبحث عن إجابة مقنعة هو على أى أساس ولصالح من تم اتخاذ هذا القرار؟ لقد اعتادت الحكومة على الاستشارة لمجرد المظهر وتفتقر للجديد ثم تمرر ما تريده من قرارات وتعقد مؤتمرات للشورى ولا تأخذ بتوصياتها.. نرجو الشفافية يا حكومة، والسماح للآخرين بالاستشارة لا يعنى خروج القائد من مسئولية القـرار.
 


بقلم رئيس التحرير

اقتصاديات «التسليح» العسكرى!
على شاطئ المتوسط، وخلال الاحتفال بـ«اليوبيل الذهبى» للقوات البحرية بقاعدة الإسكندرية البحرية، أمس الأول (الخميس)؛ ربم..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

محمد جمال الدين
الميكروفون
اسامة سلامة
تجفيف منابع الفساد
هناء فتحى
«الديمقراطى والجمهورى.. وثالثهما نساء المتعة»
وائل لطفى
إرهابيون وطائفيون!
د. مني حلمي
أبى ... لا تُهِنْ هذه المرأة إنها «أمى»
عصام زكريا
المخرج الذى يحلم أن يكون راقصاً!

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF