بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
ابراهيم خليل

30 ابريل 2017

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

تقرير: مصر الأولى عربياً فى تعاطى الحشيش

257 مشاهدة

25 فبراير 2017
كتب : آلاء البدرى



كشف تقرير المخدرات العالمى  الأخير الصادر عن البرنامج العالمى لمكافحة المخدرات والجريمة (UNODC)  التابع للأمم المتحدة والذى يقدم معلومات مفصلة وإحصائيات يتم جمعها من خلال البيانات المقدمة من طرف الحكومات والتى تهتم بإنتاج وتهريب واستهلاك المخدرات على المستوى العالمى أن نحو 250 مليون شخص فى العالم أى نحو %5 تعاطوا المخدرات غير المشروعة بمختلف أنواعها. ولفت التقرير إلى أن 144 مليونا يتعاطون البانجو و29 مليونا يتعاطون المنشطات وحبوب «أكتستاسى» و14 مليونا يتعاطون الكوكايين وتركيباته و13.5 مليون  يتعاطون الأفيون  و9 ملايين يتعاطون الهيرويين.
وتعد مصر الأولى عربيا فى أعداد المتعاطين وفقا للكثافة السكانية، حيث أعلن صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى التابع لوزارة التضامن الاجتماعى أن معدل الإدمان بلغ نحو %10 من السكان أى نحو 9 ملايين شخص %72 منهم ذكور و%28 إناث، كما أن %80 من الجرائم غير المبررة تحصل تحت تأثير تعاطى المخدرات ودون وعى من الجانى، وبحسب آراء الخبراء فإن هذه النسبة مرتفعة ومخيفة للغاية، حيث إنها تشكل ضعفى المعدلات العالمية البالغة %5 وأرجعوا أسباب زيادة النسب بشكل ملحوظ فى السنوات الأخيرة إلى  الانفلات الأمنى الذى أثر بالسلب ليس فقط على الأمن والأمان، بل ضعف الأجهزة الأمنية وعجزها عن القيام بدورها بشكل فعال عقب ثورة 25 يناير ما ساهم فى تهيئة  بيئة جيدة لتجار المخدرات لتوسيع رقعة الترويج والإتجار، كما أدى إلى سهولة دخول المواد المخدرة عبر الحدود إلى جانب الإحباط وارتفاع معدلات الفقر والبطالة وسوء الأحوال الاقتصادية، ومن أبرز أنواع المخدرات المنتشرة فى مصر الحشيش والبانجو والماريجوانا وبعض التركيبات الكيميائية رخيصة الثمن وتمثل نسبة استهلاكها  ما يقرب من %70 يليها الحشيش والبانجو والترامادول ومشتقات الأفيون والمورفين رغم إدراجه ضمن جدول المخدرات الصيدلانية.
ولفت الدكتور هانى قطب الرفاعى استشارى الجراحة والأوعية الدموية الانتباه إلى خطر من نوع جديد ويعتبر الآن من أكثر أنواع المخدرات انتشارا في الفترة الأخيرة وهو مخدر البيسه والذى تعتبره أوساط المتعاطين البديل الأوفر والأكثر تداولا من الهيروين والكوكايين نظرا لتشابه تأثيرها وتأثير الهيروين والكوكايين، ولكنه يعد مخدراً قاتلا وقادرا على إنهاء الحياة فى مدة قصيرة، كما أكد أن أضرار البيسة   لا حصر لها وحقنها بشكل مباشر يؤدى إلى ظهور جلطات فى الأوردة والشرايين إلى جانب ظهور غرغرينا تؤدى إلى بتر الأطراف وأنه سبق أن قام بأكثر من عملية بتر بسبب الحقن المباشر بمخدر البيسة وأضاف أن له تأثيرا مدمرا على الجهاز العصبى المركزى للإنسان والقدرة العقلية.
ومخدر «البيسة» عبارة عن مسحوق جاف بنى اللون لذلك يطلق عليه اسم (السكر البني) ويتكون مخدر البيسة من خليط سام من مادة الكوك مضافا إليها برشام «أبوصليبة»، بالإضافة إلى العديد من المواد الكيميائية شديدة السمية مجهولة المصدر والتعريف الكيميائى.
وتقدر عدد الوفيات المتصلة بالمخدرات الكيميائية أو التركيبية مثل البيسة بـ 207400 حالة وفاة فى العالم أى ما يعادل 43.5 حالة وفاة لكل مليون شخص ممن تتراوح أعمارهم بين 15 و64 عاما تمثل الوفيات الناجمة عن الجرعات المفرطة ما بين نحو ثلث إلى نصف جميع الوفيات المتصلة بالمخدرات وبالنسبة لخطوات التعافى من إدمان البيسة فهو يتم بنفس خطوات التعافى العادية ابتداء من مرحلة سحب السموم من الجسد (الديتوكس) حتى مرحلة التأهيل الاجتماعى والنفسى ولكن بشكل أقسى لذلك يتطلب مراكز علاجية غاية فى الحرفية والتخصص فى مجال علاج إدمان المخدرات.
بحسب تقرير أمريكى تم نشره من خلال موقع healthy food house  أن مصر مدرجة ضمن قائمة أكبر 30 دولة مصنعة لمخدر الحشيش وهى النمسا وكندا وهولندا ونيوزيلندا والهند وإيطاليا واليابان وكوريا وبولندا ورومانيا وشيلى والصين وسلوفينيا والسويد وسويسرا وتايلاند وتركيا والدنمارك ومصر وفنلندا وأوكرانيا وألمانيا وأستراليا، وبريطانيا العظمى والمجر وروسيا، أما فرنسا فتعتبر أكبر دولة منتجة لمخدر الحشيش حيث تستحوذ على %70 من إجمالى الإنتاج العالمى وبعدها الصين فى المرتبة الثانية بما يقرب من ربع الإنتاج العالمى وبعض دول أوروبا وتشيلى وكوريا الشمالية.>
 


بقلم رئيس التحرير

مصر بيت الأمل وليست مغارة للفساد والإرهاب
بئر الفساد فى مصر عميقة وتكاد أن تكون من دون حاجز، ونفق الفساد طويل، ويكاد أن يكون من دون نهاية، فهل سيكتمل التحدى لإغلاق هذه الب..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

اللواء أسعد حمدي
الإرهاب والدهس
منير سليمان
محاولة للفهم!
الاب بطرس دانيال
احذروا!

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF