بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

24 يونيو 2018

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

رحيل ستراكا الدراويش خلال أيام

467 مشاهدة

4 مارس 2017
كتب : محمود مرسي



اقترب التشيكى فرانك ستراكا المدير الفنى للإسماعيلى من الرحيل عن الدراويش بعد أقل من 3 شهور على توليه المنصب واستمرار سلسلة التعادلات التى حققها الفريق فى بطولة الدورى الممتاز هذا الموسم، حيث لم تتغير نتائج الفريق المهزوزة فى ولاية المدرب التشيكى، لذلك يدرس أعضاء مجلس إدارة نادى الإسماعيلى، التعاقد مع مدرب محلى لقيادة الفريق بداية من الموسم المقبل وترشيد النفقات رغم تقاضى المدرب التشيكى راتبه بالجنيه المصرى.
وجاءت فكرة تعاقد مجلس إدارة نادى الإسماعيلى، برئاسة المهندس إبراهيم عثمان رئيس النادى مع مدرب محلى بداية من الموسم المقبل خوفا من الانتقادات التى يتعرض لها المجلس تجاه القرار، خاصة أن المجلس سبق وقدم الشكر للمدرب أشرف خضر المدير الفنى السابق، وإن كانت نتائج الفريق فى مباريات الدورى الممتاز بالدور الأول مع أشرف خضر، فى تحسن مقارنة بالمدرب التشيكى.
إدارة الإسماعيلى، تسعى لاستقرار أوضاع الفريق والتركيز فى المباريات المقبلة ببطولة الدورى الممتاز، تبحث تغيير المدير الفنى، خاصة أن موقف الفريق فى جدول مسابقة الدورى الممتاز صعب مقارنة بكيان قلعة الدراويش حيث يحتل الفريق المركز العاشر برصيد 25 نقطة بفارق 9 نقاط عن فريق الداخلية المهدد بالهبوط للدرجة الثانية الذى يحتل المركز الخامس عشر برصيد 19 نقطة.
وفى نفس السياق عقد المهندس إبراهيم عثمان رئيس النادى جلسة خاصة مع كبار الفريق حسنى عبدربه، والحارس محمد عواد، وإبراهيم حسن، وشريف حازم، ومحمود متولى، من أجل حثهم على محاولة تغيير موقف الفريق فى جدول مسابقة الدورى الممتاز، وطلب من اللاعبين بذل مجهود كبير خلال المرحلة المقبلة لتحسين نتائج الفريق والابتعاد عن منطقة الخطر الهبوط، وإنهاء سلسلة التعادلات التى ضربت الفريق فى المباريات الأخيرة بالدورى والتى وصلت إلى الرقم 13، هذا بجانب هجوم الجماهير على مجلس الإدارة واللاعبين فى الوقت الراهن بسبب سوء نتائج الفريق فى المباريات السابقة.وكانت جماهير نادى الإسماعيلى قد حضرت مران الفريق الأخير وهاجمت اللاعبين ومجلس الإدارة وهددت المجلس بتصعيد الموقف فى حالة استمرار تراجع نتائج الفريق.


بقلم رئيس التحرير

خطايا الكاردينال.. وأخلاقيات السياسة!
للسياسة، يقينًا أخلاقيات.. لكن - صدق أو لا تصدق - تتطور السياسة، فى كثير من الأحيان، بكسر تلك الأخلاقيات (!) فى تاريخ «عصر..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
محمد جمال الدين
الشفافية الغائبة فى مستشفى 57357 !
اسامة سلامة
تبرعوا لـ«السرايا الصفرا»!
د. فاطمة سيد أحمد
«شالله يا حسين».. لا يُلدَغ مؤمن مرتين!
عاطف بشاى
يا أطفال العالم اتحدوا!
عصام زكريا
فى «كارما» خالد يوسف: العدالة الاجتماعية أو الجحيم!
وائل لطفى
إفطار مع الرئيس
طارق مرسي
أمير كرارة عالمى.. وحميدة قدير.. وبيتر ميمى مشروع مخرج كبير: السبكى «قدوة حسنة» فى حرب كرموز
د. مني حلمي
كيف عاش «رمضان» الصغير فى شهر رمضان؟
مصطفي عمار
حديث الإفك بين وحيد حامد وشريف أبوالنجا
د.حسام عطا
دراما يأس الشرفاء!
محمد مصطفي أبوشامة
شباب التسعينيات بين «أبوعمر» و«أبوفريدة»

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF