بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

14 ديسمبر 2017

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

سفير النوايا الحسنة.. مخلوع رغم أنفه: رنا القصيبى: حسين فهمى طمع فى أموالى

110 مشاهدة

11 مارس 2017



    كعادته حسين فهمي، يثير الجدل فى زيجاته وكذلك فى طلاقاته، والتى كان آخرها انفصاله عن زوجته سيدة الأعمال السعودية رنا القصيبي، التى تقدمت بدعوى للخلع بعد أن تكشف لها وجه الفنان الشهير الذى لم تكن تعرفه على حد قولها.. فمن اللحظات الأولى عقب عقد القران امتنع حسين فهمى عن الإنفاق عليها معتمدًا على حالتها المادية الميسورة.

وجاءت الدعوى القانونية التى قدمتها القصيبي، لمحكمة الأسرة بمدينة 6 أكتوبر، مقدمة بهذه الكلمات «بدأت تظهر لى بعد الزواج حقيقته، التى لم نكن نعرفها من قبل، فقد كان يبدو لنا إنساناً دمث الخلق طيّب الطباع، يعرف حقوقه والتزاماته ويؤديها على أكمل وجه فهو ابن الحسب والنسب، وسليل عائلة من الباشاوات، وسفير النوايا الحسنة ولذلك اخترته زوجاً لي»، وبعد صعوبات مريرة قضت المحكمة، الإثنين الماضي، بخلعها رسمياً منه.
وكانت القصيبى قد واجهت صعابًا كبيرة لإقناع عائلتها التى كانت ترفض الزواج منه، وما إن تم الزواج حتى بدا شخصاً آخر، فتحول حسين فهمى النجم الجان إلى وحش كاسر ذى طباع صعبة ومعاملة غير لائقة.
وكشفت الدعوى المقدمة من قبل القصيبى أن لين طباعه، وحسن أخلاقه، الذى ظهر به كان مقدمة وعرضًا مؤقتًا حتى يتمكن من الزواج بها، طمعًا فى أموالها، لكن بعدها ظهر على حقيقته كشخص تستحيل العشرة معه، إذ كان دائم الاعتداء عليها بالقول، والهمز واللمز، بل كان يقوم بالإيعاز إلى أحد الخدم بالاعتداء عليها وتخويفها مما أصابها بأضرار نفسية سيئة وبالغة، إضافة إلى امتناعه عن النفقة عليها، بحجة أن حالتها المادية ميسورة بالرغم من وجوب نفقتها عليه.
وحاولت القصيبى على مدار فترة زواجهما القصيرة أن تدافع عن اختيارها، وأن تلتمس له الأعذار؛ إلا أنه تمادى فى سوء معاملته لها، بل قام بطردها من منزل الزوجية فى مارس من العام الماضي، وهو فعل لا يليق بها باعتبارها سليلة كبرى العائلات فى المملكة العربية السعودية، مطالبة بخلعها خشية ألا تقيم حدود الله، وهو ما استجابت له المحكمة وقضت بخلعها رسمياً منه، بعد أن تنازلت له عن كافة حقوقها المادية والشرعية ورد قيمة مقدم الصداق.
وجاء فى الدعوى أن القصيبى تزوجت من حسين فهمى بموجب عقد شرعى محرر على يد قاضى بيروت الشرعى ومؤرخ فى 28 ديسمبر 2013 ومصدق عليه داخل مصر ودخل بها وعاشرها معاشرة الأزواج.
وبعد فترة من الزواج وجه حسين فهمى تعليماته إلى أحد الخدم بالتضييق عليها وتخويفها من أشياء غير موجودة وهو الأمر الذى أصابها بأضرار نفسية بالغة السوء وأثرت سلبًا على صحتها ومعنوياتها حتى ضاقت بالحياة معه.
واختتمت رنا القصيبى دعواها بأنها كرهت الحياة مع زوجها إلى الحد الذى أصبحت العشرة بينهما مستحيلة، وأنها تخشى ألا تقيم حدود الله لذا قررت خلعه.
ومن ناحيته أقام محامى الفنان حسين فهمي، أمرًا وقتيًا أمام محكمة الأسرة طالب فيه بمنع زوجته رنا بنت بدر بن خليفة القصيبى من السفر خارج البلاد وإدراجها على قوائم الممنوعين من السفر، وإلزام مصلحة الجوازات بتقديم بيانات وشهادة بتحركاتها وعدم السماح لها بالسفر إلا بعد حصولها على إذن كتابى من زوجها.
يذكر أن أزمات حسين فهمى مع زوجاته السابقات لا تنتهى فهو ممتنع عن تنفيذ الحكم القضائى الصادر ضده، بحق زوجته السابقة لقاء سويدان، التى دام زواجهما نحو خمسة أعوام، ويرفض دفع نفقة المتعة والعدة، بعد طلاقها فى عام 2012. 
 


بقلم رئيس التحرير

شالوم.. يا عرب!
فى خطابه، الذى أعلن خلاله الرئيس الأمريكى «دونالد ترامب» اعتراف الولايات المتحدة [رسميّا] بالقدس عاصمة لإسرائيل.. شكّ..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

اسامة سلامة
الرقص مع الذئاب
محمد جمال الدين
هل أصبحت الجلسات العرفية بديلا للقانون ؟!
محمد مصطفي أبوشامة
الوثيقة «اللغز»!
جمال طايع
وعد بلفور «ترامب» الجديد!
وائل لطفى
ما أخذ بالقوة!
هناء فتحى
إيه الفرق: فلسطين كانت بالشفعة.. وبيعت بعقد تمليك
د. مني حلمي
نشوة «الإثم»!
عاطف بشاى
التنوير يطرد الخفافيش

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF