بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
ابراهيم خليل

29 مايو 2017

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

الإحصائيات تحسم ملف الراحلين عن الأهلى

192 مشاهدة

15 ابريل 2017
كتب : أحمد السيد



بدأ الجهاز الفنى لفريق الكرة بالنادى الأهلي، فى تجهيز التقرير الفنى عن جميع اللاعبين فى قائمة الفريق، لتحديد الراحلين حاسمة نهاية الموسم الحالي، واستعان المدير الفنى حسام البدرى بلغة الأرقام والآلة الحاسبة لكشف أخطاء كل لاعب والفرص التى أتيحت له، وكشف مصدر داخل الأهلى أن الجهاز الفنى بالأهلى استقر على عقد جلسة مصارحة مع اللاعبين الكبار قبل الدخول فى فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، لتحديد دورهم مع الفريق خلال الموسم الجديد، ومنح الحرية الكاملة لهم من أجل حسم مصيرهم بشكل نهائى قبل غلق باب القيد الصيفي، للحفاظ على الاستقرار وهو ما أوصت به لجنة الكرة والتى أكدت أن عدم تحديد الأدوار هو السبب فى الكثير من الأزمات التى يمر بها فريق الكرة من فترة لأخرى.
ويستعد الأهلى لإجراء تعديلات جذرية فى صفوف الفريق من خلال الصفقات الصيفية، حيث تم الاتفاق بشكل رسمى مع بعض اللاعبين وفى مقدمتهم أيمن أشرف ويوسف أوباما وأحمد دويدار، وبات محمود علاء مدافع دجلة على بعد خطوة واحدة من إعلان التعاقد بشكل رسمي، إلى جانب بعض الأسماء الأخرى التى دخل الأهلى فى مفاوضات معها ومع الأندية للتعاقد معهم.
ويرغب المدير الفنى حسام البدرى فى غربلة الفريق الأحمر من خلال الاستغناء عن بعض اللاعبين، فيما ستكون جلسة الكبار حاسمة بشكل كبير لمستقبل الثنائى عماد متعب وحسام غالى مع الفريق الأحمر فى الموسم المقبل، ويعد القرار الأقرب رحيل متعب، فيما يظل موقف الكابيتانو معلقا وقد يشهد تحولا فى جلسة تحديد المصير، كما سيتم تقييم تجربة الثنائى حسام عاشور وعبدالله السعيد فى نهاية الموسم المقبل وسيتم التأكيد على عدم فتح ملف التجديد قبل نهاية الموسم لتكون الأمور محسومة من البداية، فيما سيتم الاستغناء عن محمد نجيب.
ويرغب البدرى فى النزول بمعدل أعمار اللاعبين داخل الفريق الأحمر وهو ما أكد عليه أكثر من مرة فى حديثه مع رئيس النادى محمود طاهر، وأبدى رئيس الأهلى تفهمه لرؤية البدري، إلا أنه طلب اختيار التوقيت المناسب لعدم تشكيل ضغط على الإدارة، ويخطط الجهاز الفنى لاستغلال التتويج بلقب الدورى العام والذى اقترب الأهلى من حصده لتوجيه عدة ضربات للكبار وتنفيذ مخطط النزول بمعدل الأعمار أو قبول الكبار بدورهم من خلال وجودهم كبدلاء أو خارج القائمة حسب احتياج الفريق.
 


بقلم رئيس التحرير

مجدى راسخ وصفوان ثابت و لجنة محلب
 اليوم بإمكان كل مصرى أن يرفع رأسه... لقد استعادت الدولة كامل قوتها على الرغم من المآسى التى حلت بها. الشعور بالعزة والوطنية..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

أحمد بهاء الدين شعبان
مرة أخرى: مصر يجب أن تقول «لا»!
منير سليمان
حقوق أصحاب المعاشات

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF