بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

19 سبتمبر 2018

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

السفير محمد العرابى لـ«روز اليوسف»: قضية مريم كشفت همجية بريطانيا.. وحقها لن يضيع

779 مشاهدة

17 مارس 2018
كتب : اسلام عبد الوهاب



قال السفير محمد العرابى، وزير الخارجية الأسبق، ورئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إن طلب بعض أعضاء مجلس العموم البريطانى لقاء الرئيس المعزول محمد مرسى فى محبسه لا يستحق حتى مجرد الرد عليه، لأنه تدخل سافر فى الشأن الداخلى المصرى، وأضاف العرابى فى حواره لـ«روز اليوسف» أن تركيا هى الخطر الأكبر على المنطقة العربية بسبب الشعور بـ«غطرسة القوة» الذى يتملكها، كما أن قطر فقدت رشدها ومن الصعب أن تعود للصف العربى من جديد، وتكلم العرابى عن ملفات عديدة منها إيران والعلاقات المصرية الأمريكية والانتخابات الرئاسية المزمعة.

 ما رأيك فى طلب مجلس العموم البريطانى لزيارة المعزول مرسى فى محبسه؟
 - هذا الطلب مرفوض لأنه تدخل فى شؤون مصر الداخلية، وهو يأتى ضمن ما يمارس ضد مصر من ضغوطات خارجية ولا يستحق الرد فى الحقيقة.
 وماذا عن  ادعاءات قناة  بى بى سى الأخيرة حول الاختفاء القسرى؟
- أنا لا أنزعج من هذه التقارير والموضوع أبسط من أن نرد عليه، لأن هناك قطاعًا من الإعلام الأجنبى مهما حاولت أن تفعل من أجل تصحيح الصورة فهو غير راض عنك و هذا من قبل 30 يونيو بالمناسبة ونحن تحت المجهر بالنسبة له وهو لا يتقبل أى شىء فى مصر والخارجية المصرية وهيئة الاستعلامات تعلم تماما اتجاهات وعدم حيادية هذه القنوات.
 مثل من فى رأيك؟
- دويتش فيلله وبى بى سى وهذه القنوات اختارت بعناية العناصر التى تعمل فيها من أجل ترديد كل هذه السلبيات وانتهاج نفس المنهج الذى يسئ لمصر ولكن فى النهايه نحن قادرون على الرد عليهم  رغم ما حدث من اختطاف لبعض منابر الإعلام من قبل جماعة الإخوان من أجل نشر تقارير سلبية تجاه مصر ومع ذلك القافلة تسير كما يجب التعامل مع هذه المنابر الإعلامية لتوضيح الصورة الحقيقية وأنا شخصيا أظهر فى قناة «بى بى سي» لتوضيح حقيقة الصورة الكاملة عن مصر.
 هل ترى أن لدينا أزمة فى مخاطبة الآخر؟
بالتأكيد لأننا نتحدث إلى أنفسنا أكثر من اللازم على الرغم من قيام الهيئة العامة للاستعلامات بدور جيد تجاه ما حدث ولكن للأسف ما زلنا نخاطب أنفسنا حتى أن البعض يخرج بيانات باللغة العربية.
 أنت خدمت فى لندن فى السلك الدبلوماسى، ما هو دور السفير الموجود هناك فى مثل هذه المواقف ؟
- مهمة السفير هى المهمة الأولى بالمقام الأول، خاصة أننا نعيش فى مرحلة إعادة الصورة الحقيقة فى الإعلام الدولى لكن لا ننسى أن مؤسسة بى بى سى هى مؤسسة شبه حكومية وبالتالى هى تسير فى فلك وزارة الخارجية البريطانية وقد يقوم السفير بانتخاب مجموعة منتقاة من الصحفيين الموجودين فى هذه الدولة مثلا  للحديث معهم، والسيد الرئيس حينما يزور لندن على سبيل المثال فان هذا الوفد الصحفى له دور فعال فى تحسين صورة مصر خارجيا، وإنجلترا معروفة بأن لها ارتباطا بالجماعات الإسلامية وبالإخوان ودائما حين يتم وضع تخطيط خاص بالشرق الأوسط ينبع أولا من إنجلترا قبل الولايات المتحدة وبالتالى التأثير  فى إنجلترا هو الأصعب ولكن بالمقابل يمكن عمل اختراق ثقافى والتأثير من خلال القوة الناعمة من خلال اقامة معارض فن حديث، وزيارة وفد صحفى وكتاب معروفين لزيارة المدارس هناك على سبيل المثال.
 كيف ترى مشهد الاعتداء الذى تم على المصرية «مريم» وأودى بحياتها؟
- الحادث مأساوى فى الواقع.. وقطعًا كشف همجية المجتمع البريطانى.. وزيف شعارات الحرية التى يقول بها البعض.. لكن حق مريم لن يضيع وسوف يعود قريبا.
 كيف ترى الفترة القادمة فى العلاقات المصرية القطرية؟
- ستستمر قطر فى نفس النهج المتبع وهى لن تعود إلى رشدها فى الفترة القادمة لأن المرحلة التى وصلت لها من الصعب جدا التراجع فيها وبالتالى من المستحيل القول بأن  تبدأ قطر من الصفر، هذا شبه مستحيل، ولكن بالمقابل علينا مقاومة هذا النهج.
 وماذا عن تركيا؟
تركيا هى الخطر الأكبر لأنها أصبحت لديها ما يسمى بغطرسة القوة، والطموح التركى والشراهة فى دخول المنطقة أصبح متزايدا وأصبح لديها تواجد فى سوريا والعراق.
 كيف تقيم العلاقة بين قطر وتركيا.. هل هذا التحالف يمكن أن نطلق عليه تحالف المصالح؟
- بالطبع لا يجب أن ننسى أن قطر هى من دعت تركيا للتوغل فى الشأن العربى وقد قاما بدور تخريبى كبير فى المنطقة العربية، على مدى السنوات الماضية، صحيح أن لهم تأثيرا كبيرا، لكن علينا التعامل معهم.
 لا بد إذا من الحديث عن الدور الإيرانى فى المنطقة أيضا؟
- إيران لها مجموعات داخلية فى المحيط العربى وإيران تعتمد على ما يسمى بالتمدد الخشن مثل حزب الله فى لبنان والحوثيين فى اليمن  على العكس من تركيا التى تعتمد على التمدد الناعم مثل المسلسلات والتبادل التجارى  ففى العراق على سبيل المثال كل المنتجات التى تباع فى الأسواق تركية والآن تتحول تركيا إلى الأسلوب الإيرانى فى التمدد الخشن.
 أفهم من كلامك أننا على المستوى الدبلوماسى لا يوجد لدينا أوراق ضغط؟
- لدينا أوراق ضغط بالطبع ولدينا تحركات استراتيجيه قادرة على تغيير المعادلات، حتى أن التحالف الوثيق بين روسيا وإيران وتركيا بشأن سوريا أصبح يتفكك وبه تعارض، وبالتالى كل يوم هناك تحرك على الأرض وتغير فى المعادلات ومصر لها دور كبير لكن لا يجوز الافصاح عن كل شىء فى السياسة الخارجية المصرية ولدينا توجهات استراتيجية بعيدة النظر مثل الشراكة مع اليونان وقبرص.
 لا بد أن أسألك عن رأيك فى قرار ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، هل تعتقد أن القرار سينفذ فى مايو القادم بالفعل؟
- بالفعل المؤشرات كلها تصب فى صالح هذا القرار وسيتم نقل السفارة الأمريكية، ومن قراءتى لشخصية ترامب أعتقد أن ليس لديه من الحنكة الدبلوماسية أو التباطؤ فى التخطيط فى اتخاذ مثل هذه القرارات، ويبدو أنه تحت ضغط كبير جدا من أجل هذا الأمر، واعتقد أنه قضى على عملية السلام لفترة طويلة قادمة.
 عملت فى السفارة المصرية فى واشنطن.. كيف ترى العلاقة بين الولايات المتحده ومصر منذ30 يونيو؟
- لا بد أن أعود عاما إلى الوراء قبل 30 يونيو لأن العام الذى يسبق 30 يونيو كاشف لتوجه الإدارة الأمريكية ونظرتها تجاه مصر، وحينما كنت أقابل المسئولين الأمريكيين مثل جون كيرى وجون ماكين وكانا رافضان تماما للتغيرالذى قد يحدث فى 30 يونيو وهم كانوا من أنصار التغير من خلال الصندوق وليس الشارع حين قامت الثورة ضد مرسى كانت العلاقة مع الولايات المتحدة غير جيدة كما أن العام الأخير فى حكم ترامب شهد توترا فى العلاقات مع الإدارة الأمريكية وحين جرت الانتخابات الأمريكية كان لدينا ارتياح تجاه ترامب لأن هيلارى كانت تنتهج نفس إدارة أوباما وبالتالى عادت العلاقات مجددا بين الولايات المتحدة ومصر وتغيرت النظرة تجاه ما حدث فى 30 يونيو وأصبح هناك تفاهمات كبيرة بين وزارة الدفاع المصرية والبنتاجون الأمريكى.
 ماذا عن رؤيتك للمشهد الانتخابى فى مصر الآن قبل أيام من انطلاقها؟
- هناك زخم كبير واقتناع بأن الرئيس السيسى أدى أداء مبهرا وبالتالى  هناك رغبه فى استمراره وأنا لدى ثقه أن الفتره القادمه ستكون تحت رئاسته لأن حجم الإنجاز الذى تحقق فى 4 سنوات هو إنجاز كبير وغير مسبوق، وتم تغيير النظرة تجاه مصر فى دول كثيرة منها المانيا على سبيل المثال والسبب فى ذلك أن مصر استطاعت أن تقف على طريق الاستقرار.


بقلم رئيس التحرير

11 سبتمبر وثائق "الوهم الأمريكي" في الحرب علي الإرهاب!
لأن [هنالك دائمًا معلومات أكثر مما ينبغى]، على حد توصيف «ميلت بيردن» (العميل السابق بوكالة الاستخبارات المركزية/ سى ..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
محمد جمال الدين
حكايات من المستطيل الأخضر
اسامة سلامة
46 عاما.. ولا يزال تقرير العطيفى صالحا للاستعمال
د. فاطمة سيد أحمد
لماذا عاد (النجم الساطع)؟
د. رفعت سيد أحمد
هنا دمشق.. من القاهرة!
عاطف بشاى
هيكلة الأديرة هى الحل
طارق مرسي
حكايات عمرو أديب
مصطفي عمار
رشيد طه.. موسيقى بدرجة مناضل!
د. مني حلمي
«المطبخ» و«غرفة النوم» وملكات الجمال

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF