بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

15 اغسطس 2018

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

الوزيرة السوبر

160 مشاهدة

5 مايو 2018
كتب : ميرفت فهمي



جاء افتتاح أسبوع إحياء الجذور للجاليات المصرية اليونانية القبرصية ليؤكد أن  الحكومة المصرية الحالية لديها من الوزراء الأكفاء من لديه القدرة على الابتكار والإبداع وخلق الأحداث الإيجابية، وخير نموذج على ذلك الوزيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة،  هذه الوزيرة تشعرك دائما بوجودها بعملها الدءوب  المستمر، فقد أعطت أهمية كبرى لوزارة الهجرة التى لم نشعر بوجودها من قبل. إن الوزيرة نبيلة مكرم هى صاحبة فكرة مبادرة إحياء الجذور اليونانية القبرصية. لقد استطاعت الوزيرة نبيلة مكرم أن تستثمر قوة العلاقات السياسية بين مصر وقبرص واليونان وعملت على تتويجها بالعلاقات الإنسانية التاريخية، بل لمست الجانب العاطفى الذى يشعر به اليونانيون والقبارصة تجاه مصر وشعبها  بداية من رؤساء هذه البلاد إلى شعوبها، فالرئيس القبرصى أعرب عن حبه لمصر قائلا: لقد زرت مصر 8 أو 9  مرات ورويدا رويدا سأكون مصريا أو قبرصيا مغتربا فى مصر، وهذه حقيقة أن الشعبين اليونانى والقبرصى يعشقان مصر، وكثيرون منهم لهم ذكريات كثيرة بها، كما  أن ذكرياتهم عن مصر دائما جميلة، فقد زرت قبرص واليونان كثيرا ووجدت أن معظم اليونانيين والقبارصة عندما يعرفون أنك مصرى تجد الابتسامة تعلو وجوههم ويقول لك: أنا عندى ذكريات جميلة فى مصر  ويبدأ يحكى لك عن ذكرياته ويذكر لك أسماء الشوارع والأماكن المختلفة ويقول: مصر قضيت فيها أجمل أيام حياتى، فالمواطن القبرصى واليونانى تربطهما علاقة عاطفية بمصر وقد استطاعت الوزيرة نبيلة مكرم أن تضع يديها على هذه المشاعر وعملت على إحيائها وتنميتها بإطلاق هذه المبادرة التى قام برعايتها وتشجيعها الرئيس عبدالفتاح السيسى، بحيث تصبح العلاقات المصرية - اليونانية والقبرصية نموذجا ناجحا للشراكة القائمة على تبادل المصالح المشتركة بين الدول الثلاث.


بقلم رئيس التحرير

من يدفع للزمَّار؟!
  اعترافات أمريكية "جديدة" عن استغلال "المعارضة" للنيل من الأنظمة لم نكن فى حاجة – يقينًا &ndash..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
محمد جمال الدين
فى جريمة الرشوة.. «أبجنى تجدنى»!!
اسامة سلامة
قرارات البابا التى تأخرت كثيرا
د. فاطمة سيد أحمد
الإعلام المحظوظ.. ووزير إعلام شاب
د. رفعت سيد أحمد
رجال من هذا الوطن!!
عاطف بشاى
«هياتم» من أهل النار؟!
طارق مرسي
مطلوب تجديد الخطاب الغنائى
مصطفي عمار
حلا شيحا.. الفتاة التى هزمها الحب!
مدحت بشاي
حتى لا يموتوا.. ويحيوا على صفحات الفيس بوك!
د. مني حلمي
هايل.. ممتاز.. نابغة.. بس ملحد

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF