بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

10 ديسمبر 2018

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

المارقـــان

2436 مشاهدة

4 اغسطس 2018
كتب : وفاء وصفي



منذ بدأت الأنباء تتواتر عن انعقاد اللجنة المجمعية الخاصة بالأديرة  لتنظيم وضبط الحياة الرهبانية، وحالة من الهلع أصابت بعض المواقع التابعة لبعض أساقفة المجمع المقدس، وكعادتها حاولت أن تستبق الأحداث ونشرت مجموعة من القرارات وإن كانت صحيحة فى مجملها إلا أنها وقعت فى الفخ لتكشف طبيعة من وراءها.

ذكرت بعض المواقع أخبارا عن تجريد الراهب يعقوب المقارى دون ذكر أسباب، الأمر الذى  أثار العديد من التساؤلات حول طبيعة القرار خاصة أنه جاء فى أعقاب مقتل رئيس دير أبو مقار، وعندما صدرت قرارات اللجنة المجمعية لم يأت ذكر أى راهب بعينه بل كانت قرارات ملزمة للجميع، وبالرغم من ذلك أصدر الراهب يعقوب بيانا يرد فيه على ما ذكر عن استبعاده.
ولكن من هو يعقوب المقارى؟
يقول لنا أحد رهبان الدير إنه فى عام 2012 وقبل الانتخابات البطريركية حدثت أزمة كبيرة داخل دير أبو مقار حول اختيار مسئول ومشرف عنهم بعد اعتذار الأنبا ميخائيل مطران أسيوط فى ذلك الوقت، وخضوع الدير لإشراف الأنبا آرميا منذ رحيل الأب متى المسكين.
فى ذلك الوقت رفض الأب يعقوب المقارى وهو الذى كان مسئولا عن ورشة النجارة فى ذلك الوقت، تسليم الدير المبالغ المالية المحصلة من بيع منتجات الأخشاب للمسئول عن الدير مؤكدا أنه صاحب الورشة وهذا أمر مخالف لقواعد الأديرة والرهبنة القبطية والتى تمنع حصول أى راهب على مبالغ مادية, كما أنه يعمل ضمن منظومة محددة تخضع للقانون الكنسى، والذى أسسه الأنبا أنطونيوس الكبير.
ويستكمل الراهب قائلا: إنه كذلك تم اكتشاف وجود مبلغ مالى محول فى حسابه بأحد البنوك وتبين أن أحد الأساقفة الذين يشرفون على صرح إعلامى كبير قام بتحويل ذلك المبلغ له  مما أثار الشكوك حوله.
ويضيف الأب قائلا: إنه تم الإعلان فى ذلك الوقت أن الأنبا آرميا والأنبا بيشوى بصفتيهما سكرتارية البابا فى 2011 أوكلا إليه تأسيس دير بالقرب من دير البراموس وأطلق عليه مزرعة الأنبا كاراس إلا أنه لم ينتقل بشكل نهائى إلا فى عام 2014.
وعندما ترك الدير أخذ معه كل الآلات الموجودة بورشة النجارة الخاصة بدير أبو مقار، مؤكدا أنها له وعلى الرغم من مطالبة الأنبا إبيفانيوس بإرجاعها إلى الدير إلا أنه رفض.
وفى عام 2015 أصدر الدير بيانا يؤكد أن الراهب القس يعقوب المقارى ، واسمه بالميلاد شنودة وهبة عطا الله جورجيوس، لم يعد له أية علاقة أو ارتباط بالدير، مؤكدا أن الدير غير مسئول عن أية مشاكل مالية أو قانونية قام أو يقوم بها، ولم يعطه الدير أى توكيل يخص الدير.
ومنذ ذلك التاريخ تبرأ الدير تماما منه خاصة بعد إعلان بعض رجال الأعمال أنه قام بالنصب عليهم فى مبلغ مالى كبير وظل الأب يعقوب يسكن مزرعة الأنبا كاراس ولم يقم بتأسيس أى دير  حتى كتابة هذة السطور، من يقوم بالإشراف عليه ومن يقوم بمتابعته ومن يقوم بتمويله لا أحد يعرف حتى الآن.
وعلى الرغم من عدم ذكر اسم يعقوب المقارى فى البيان الرسمى للكنيسة القبطية الأرثوذكسية إلا أن القرار الثانى تحديدا حمل إعطاءه فرصة أخيرة قبل تجريدة، إذ أكد القرار أنه سيتم تجريد أى راهب أو كاهن يتواجد فى أى مكان غير معترف به من قبل الكنيسة وتعقب ذلك نشر لائحة تضم كل الأماكن والأديرة المعترف بها على مستوى الكرازة والتى لم تحتوِ على مزرعة الأنبا كاراس.
أما الراهب الثانى والذى ورد اسمه خلال التحقيقات وكانت هناك أنباء عن أنه المحرض على قتل الأنبا إبيفانيوس هو أشعياء المقارى والذى أكد أحد رهبان الدير أنه منذ رسامته  عقب رحيل الأب متى ومنذ أن جاء الأنبا إبيفانيوس وهو كثير المشاكل التي وصلت إلى تسببه فى رفع دعوى قضائية ضد البابا شخصيا إلا أنه كانت هناك فرصة أخرى لعودته مرة أخرى حتى بعد أن أقيمت له محاكمة كنسية.
ومنذ تسريب بعض الأخبار إلا أن موقعا آخر تابعا لنفس الأسقف تحدث عن إجبار الأب أشعياء على الاعتراف بأشياء  لتظهر أنه من حرض على قتل الأسقف.
والسؤال هنا.. على الرغم من ظهور بعض الأسماء لرهبان متورطين فى مقتل الأسقف لماذا تلك المواقع تدافع عن تلك الشخصيتين تحديدا....سؤال ستحمل إجابته الأيام القادمة.


بقلم رئيس التحرير

شيوخ وجواسيس أيضًا!
تقول الأسطورة الإغريقية؛ إن «ميديا» هامت عشقًا بأحد خصوم بلادها (جاسون).. ثُمَّ كان أن باعته أباها، وسلّمته [سرّ بلاد..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
محمد جمال الدين
لن تقتلوا فينا الأمل
اسامة سلامة
بورصة فستان رانيا يوسف
د. فاطمة سيد أحمد
«إيديكس» منصة للخبرات العسكرية.. ولكن
طارق مرسي
مهمة وطنية لـ«شيرين وصابر وتامر وجسار» فى رأس السنة الغنائية
عاطف بشاى
ثورة دينية من أجل التنوير
د. حسين عبد البصير
ألغاز موت ملوك الفراعنة!
حسين معوض
مفاتيح مدن الجيل الرابع
مصطفي عمار
هل يرفض نجوم الدراما رد الجميل للتليفزيون المصرى؟!
د. مني حلمي
السجادة الحمراء للممثلات.. والبلاط العارى للكاتبات

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF