بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

11 ديسمبر 2018

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

مصر تقتحم مثلث الرعب

260 مشاهدة

4 اغسطس 2018
كتب : كريمة سويدان



كنت ممن تمت دعوتهم لحضور المؤتمر الوطنى الدورى السادس للشباب، الذى عُقد تحت قبة جامعة القاهرة العريقة، الجامعة التى كم تمنيت دخولها والدراسة فيها، وتحققت أمنيتى وتخرجت فيها منذ عدة سنوات، وكان اختيار هذا المكان له مغزى، كما كان اختيار  «بناء الإنسان المصرى» عنوانًا للمؤتمر اختيارًا موفقًا أيضًا، وإذا كان هناك اقتحام لمشاكل مصر المزمنة فى أوائل فترة رئاسة الرئيس عبدالفتاح  السيسى فى السنوات الأربع  الأخيرة، من ترشيد للدعم، وتعويم الجنيه وغيرها من المشاكل التى لم يستطع رؤساء مصر السابقون جميعًا الاقتراب منها، بدأت مصر فى مؤتمر الشباب الأخير اقتحام مشاكل مصر الحقيقية والدخول فى مثلث الرعب المكون من ثلاثة أضلاع هى: الصحة والتعليم والجهاز الإدارى، حيث استمع شباب مصر وشعبها كله للخطة الاستراتيجية لتطوير منظومة الصحة والتى بدأت بضرورة القضاء على قوائم الانتظار وتطبيق التأمين الصحى الشامل، كما أن قرار الرئيس باعتبار 2019 عامًا للتعليم يعد مبادرة رائعة تتوافق مع بداية المشروع الجديد لتطوير منظومة التعليم كلها، ورغم أن معظمنا لا يستوعب معنى « البنية المعلوماتية» وتطويرها، فإننا - وبعد الشرح الوافى للمسئولين - أدركنا أن هناك ضرورة ملحة لتنقية كشوف الدعم، خاصة أن هناك غير مستحقين يحصلون عليه وهو ما يعد إهدارًا للمال العام، وحرمان أسر فقيرة من الحصول على الدعم، وبالبنية المعلوماتية السليمة تستطيع الدولة الوصول إلى المستحق الحقيقى للدعم، كما أن هذا المشروع سيساعد الدولة المصرية على ربط قواعد البيانات القومية وتطوير تطبيقات الحكومة الذكية لتسهيل الخدمات الحكومية على المواطنين، وللحد بقدر الإمكان من الفساد الإدارى المتفشى فى معظم مؤسسات الدولة، ولأن الدول المتقدمة بنت مواطنيها بالتعليم والصحة والبنية المعلوماتية، كان لابد من النهوض بالصحة والتعليم والقضاء على الفساد مهما استغرق ذلك من وقت أو جهد أو مال، فإذا كان تطبيق نظام التأمين الصحى الشامل يحتاج إلى عشر سنوات، وتطوير منظومة التعليم تحتاج إلى خمس عشرة سنة، وتطوير البنية المعلوماتية أمامه عشر سنوات أو أكثر أو أقل، فهذا أفضل من ألا يبدأ الآن أو أن يتم تأجيله لأجلٍ غير مسمى.. إن تطبيق تلك المنظومة الجديدة سيجعل مصر فى مصاف دول العالم المتقدم .. وتحيا مصر.


بقلم رئيس التحرير

شيوخ وجواسيس أيضًا!
تقول الأسطورة الإغريقية؛ إن «ميديا» هامت عشقًا بأحد خصوم بلادها (جاسون).. ثُمَّ كان أن باعته أباها، وسلّمته [سرّ بلاد..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
محمد جمال الدين
لن تقتلوا فينا الأمل
اسامة سلامة
بورصة فستان رانيا يوسف
د. فاطمة سيد أحمد
«إيديكس» منصة للخبرات العسكرية.. ولكن
طارق مرسي
مهمة وطنية لـ«شيرين وصابر وتامر وجسار» فى رأس السنة الغنائية
عاطف بشاى
ثورة دينية من أجل التنوير
د. حسين عبد البصير
ألغاز موت ملوك الفراعنة!
حسين معوض
مفاتيح مدن الجيل الرابع
مصطفي عمار
هل يرفض نجوم الدراما رد الجميل للتليفزيون المصرى؟!
د. مني حلمي
السجادة الحمراء للممثلات.. والبلاط العارى للكاتبات

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF