بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

14 ديسمبر 2018

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

هنا قصر عابدين

665 مشاهدة

15 سبتمبر 2018
أعد الملف: هدي منصور و ابتسام عبدالفتاح



من «بابا باريس» يمكن أن تشاهد 150 عامًا من التاريخ بين أروقة قصر عابدين.. من محمد على باشا إلى الرئيس السيسى.. تاريخ متصل يحكى قصة اسمها «مصر».
ستعبر حتمًا من البوابة الخشبية العملاقة بنقوشها وزخارفها، وهى البوابة التى أمر الخديوى إسماعيل بصناعتها لاستقبال الملكة أوجينى أثناء زيارتها لمصر لافتتاح قناة السويس.
روزاليوسف قضت جولة تقطر بعبق التاريخ فى قصر الحكم الأشهر.. ففى قصر عابدين ستجد متاحف، النياشين والأوسمة، والأسلحة، والفضيات، والسلام والوثائق التاريخية.
فى متحف الأسلحة تجد دواليب لعرض الخناجر بما يستعرض تاريخها، ثم الأسلحة النارية، وكان الملك فاروق مولعًا بالأسلحة الخادعة مثل الأقلام والولاعات التى تطلق النيران، كما يضم المتحف خنجر روميل ومدون عليه بالألمانية «كلنا من أجل ألمانيا»، والسلاح الشخصى لموسولينى.
أما متحف النياشين والأوسمة فله قسمان، الأول لمقتنيات أسرة محمد على باشا من تحف متنوعة ونادرة كقلادة الملك فؤاد وقلادة الشريف حسين بن علي. والقسم الآخر يضم مجموعة رائعة من الأوسمة والنياشين والميداليات.
هناك أيضًا متحف السلام الذى أسسه الرئيس الأسبق حسنى مبارك، ويضم الهدايا والمقتنيات الخاصة التى أهديت له من قبل ملوك ورؤساء الدول وكبار ضيوف الدولة، والذى أُضيف له بعد ذلك الهدايا المُقدمة للرؤساء الأربعة مبارك وعدلى منصور ومحمد مرسى والرئيس عبدالفتاح السيسي، ومنها: مجسم للحرم النبوى مهدى من المملكة العربية السعودية، ومجسم لواحة تتوسطه ساعة من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ومركب فرعونى من الخشب تعود لعام 2100 ق.م أهداها الرئيس الروسى بوتين للرئيس السيسى أثناء زيارة لروسيا.


بقلم رئيس التحرير

شيوخ وجواسيس أيضًا!
تقول الأسطورة الإغريقية؛ إن «ميديا» هامت عشقًا بأحد خصوم بلادها (جاسون).. ثُمَّ كان أن باعته أباها، وسلّمته [سرّ بلاد..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
محمد جمال الدين
لن تقتلوا فينا الأمل
اسامة سلامة
بورصة فستان رانيا يوسف
د. فاطمة سيد أحمد
«إيديكس» منصة للخبرات العسكرية.. ولكن
طارق مرسي
مهمة وطنية لـ«شيرين وصابر وتامر وجسار» فى رأس السنة الغنائية
عاطف بشاى
ثورة دينية من أجل التنوير
د. حسين عبد البصير
ألغاز موت ملوك الفراعنة!
حسين معوض
مفاتيح مدن الجيل الرابع
مصطفي عمار
هل يرفض نجوم الدراما رد الجميل للتليفزيون المصرى؟!
د. مني حلمي
السجادة الحمراء للممثلات.. والبلاط العارى للكاتبات

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF