بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

12 ديسمبر 2018

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

اللواء سمير فرج: حررنا سيناء مرتين.. من الإسرائيليين والإسلاميين

290 مشاهدة

6 اكتوبر 2018
كتب : هبة فرغلي



أكد اللواء أركان حرب سمير فرج مدير إدارة الشئون المعنوية الأسبق أن الحرب التى تخوضها مصر لتحرير سيناء من الإسلاميين وإعادة تنميتها لا تقل أهمية عن حرب 1973 وأكد  أن التنمية التى تحدث فى سيناء حاليا هى أكثر الأشياء المضادة لنمو الإرهاب.
وفى حواره مع روزاليوسف بمناسبة الذكرى الـ45 لنصر أكتوبر العظيم أشاد فرج بالدور الذى قامت به قوات المشاة خلال الحرب والتى ظلت تحارب لمدة 8 ساعات من دون دبابات واعتبر الأمر بمثابة معجزة، كما سرد كثيرا من كواليس هيئة العمليات بالقوات المسلحة وقتها وقد كان أصغر أعضاء الهيئة خلال الحرب.

 رغم مرور 45 عاما على حرب أكتوبر المجيدة يظل لدينا شغف بمعرفة كواليس ما جرى فيها، دعنا نقترب أكثر من كواليس ما جرى فى غرفة هيئة العمليات سنة 1973؟
- هيئة العمليات وقتها كانت تدير جميع العمليات على جميع الجبهات سواء بالنسبة للجيشين الثانى والثالث الميدانيين فى مصر أو بالنسبة لجبهة القتال فى سوريا، وحتى قواتنا التى تعمل قبل باب المندب بجوار اليمن كنا على اتصال بها بالإضافة إلى القوات الجوية والدفاع الجوى وكان الرئيس أنور السادات يتواجد داخل الغرفة باستمرار مع المشير أحمد إسماعيل بصفته وزير الحربية والفريق سعد الشاذلى والمشير الجمسى رئيس هيئة العمليات وكنا ندير من هذا المركز الحرب كلها وكنت أن أصغر ظابط لأن جميعهم كانوا جنرالات ما بين لواء وعميد وعقيد.
 ماذا كان يدور داخل تلك الغرفة وقتها؟
- الهيئة كانت بمثابة مخ القوات المسلحة لذلك كنا نجد فيها أفضل الضباط ولقد تم فتح ذلك المركز قبل الحرب بـ3 أيام لاختبار مركز القيادة وطريقة العمل وللاتصال بالجيوش المتعددة وفى يوم 6 أكتوبر تمت إزالة الخرائط الخاصة بمشروع التدريب ووضعنا خرائط تسمى بالخطة جرانيت وهى الخطة الخاصة بالحرب. 
 ولماذا تم اختيار اسم جرانيت تحديدا لخطة الحرب؟
- لأنه أصلب حجر فى مصر  وبه أصالة وكانت خطة الحرب تسمى جرانيت 2 المعدلة، فقد جرى عليها أكثر من تعديل حسب المعلومات الجديدة التى ترد إلينا وحسب القوات الجديدة التى يتم إلحاقها بالجيش لذلك هى تسمى 2 المعدلة، فى حدود الساعه 10 صباح يوم 6 أكتوبر وضعنا خرائط العمليات ولم نكن وقتها متيقنين من أن الحرب سوف تبدأ نظرا لتغيير الميعاد أكثر من مرة.
 كم مرة تم فيها التراجع عن خوض الحرب؟
- 3 مرات تقريبا كان الرئيس السادات يؤكد على الهجوم ثم يتم الإلغاء وكان يقول هذا العام هو عام الحسم ولكن لم يكن يحدث أى هجوم من جانبنا.. فقط تأكدنا أن الحرب بدأت عندما شاهدنا على الشاشه 220 طيارة تعبر قناة السويس وتحقق أهدافها فقلنا حينها إذن هى الضربه الجوية وبعدها بدأت خطة العبور وانطلقت المدفعية بالضرب للتمهيد النيرانى ثم نزول الصاعقة لتغلق أنابيب النابلم التى كانت أسفل الساتر الترابى.
أتذكر فى هذا اليوم حين دخل علينا الرئيس السادات فى الساعة الثانية ظهرا وخلفه شخصان يحملان الساندويتشات والعصائر وقال: لقد حصلت على فتوى من المفتى تبيح إفطاركم فى الحرب وبلغوا جميع الجيوش بتلك الفتوى لأننا فى جهاد، فنحن جميعا كان لدينا حماس ولم نصدق أن بعد 7 سنوات من الهزيمة سنحارب فخلال تلك السنوات السبع كنا نعيش فى ذل، فأنا كنت أعمل على القناة على خط المياه وتفصلنى عن العدو الإسرائيلى مسافة 200 متر وكنا نرى العلم الإسرائيلى مرفوعا على أرضنا وبعد الحرب أحضروا لنا يهود المغرب كى يتحدثوا العربية لإهانتنا وسبنا، كما كنا نشعر بالمذلة عندما كنا نمشى فى الشوارع  لأن الشعب ينظر إلينا نظرات قاتلة لذلك فبمجرد أن بدأت الحرب شعرنا بالسعادة والفخر لأننا سنسترد أرضنا وسنسترد شرفنا.
 هل يقل دور سلاح ما عن الدور الذى أدته جميع الأسلحة أثناء الحرب؟
ـــ قطعا لا.. فأولادنا المشاة أبطال لأنهم ظلوا يحاربون دبابات العدو لمدة 8  ساعات من دون دبابات وهذا من النادر أن يحدث فى العالم، ظلوا كذلك إلى أن فتحنا الكبارى على القناة ومرت الدبابات عليها، ولا فرق بين المجند فى تلك الفترة والمجند حاليا رغم أن عسكرى 1973 ظل فى الخدمة لمدة 7 سنوات وهناك مجندون وصلت فترة خدمتهم إلى أكثر من 10 سنوات.
 كم كان عدد القوات التى حاربت فى 73؟
- التقارير تشير إلى أن عدد القوات المسلحة المصرية فى ذلك الوقت كان يبلغ نصف مليون جندى لكن الذى كان موجودا على الضفة الشرقية للقناة حوالى 350 ألف جندى.
 وكم كلف خط بارليف إسرائيل؟
- خط بارليف هو ثانى أكبر خط دفاعى فى التاريخ بعد خط ماجنو الذى أقامته فرنسا ضد ألمانيا ولكن الألمان لم يخترقوا خط ماجنو  بل التفوا حوله ولكننا اقتحمنا خط بارليف، وتقريبا كانت تكلفته فى ذلك الوقت  500 مليون دولار وهذا المبلغ ضخم بالنسبة لهذا التوقيت، واختراقنا لهذا الخط دليل على الشجاعة من جانب الجنود المصريين. 
 ما أهم ذكرياتك التى لا تستطيع أن تنساها فى حرب 73 ؟
- أثناء الساعة الثانية والربع يوم 6 أكتوبر جاءت لنا إشارة مفتوحة - والإشارة المفتوحة هنا هى ليست بالرمز أو بالشفرة - تخبرنا أن قائد القوات الإسرائيلية أصدر أمرا للطيارين الإسرائيليين بمنع الاقتراب من قناة السويس بمسافة 15 كيلو وهذا كان مدى صواريخنا لأن صواريخ الدفاع الجوى كانت تحمى  قناة السويس إلى عمق 15 كيلو فى سيناء فعندما يخبرهم بعدم الاقتراب فهذا دليل على أن قوات الدفاع المصرية قامت بمهامها على أكمل وجه وبالتالى كان هذا تأكيد على عبورنا وانتصرنا.
إن تخطيطنا للحرب كان متكاملا ومحسوما بالثانية وهذا بشهادة الجميع فمنذ يومين صرح الرئيس الإسرائيلى بنيامين نتنياهو بمناسبة مرور 45 عاما على عيد الغفران أن إسرائيل لن تنخدع مرة أخرى مثلما انخدعت فى 73 لأن المصريين أداروا العملية بتخطيط جيد وبدقة.
 لماذا تم تصوير أحداث الحرب من قبل القمر الصناعى الروسى وما سبب عدم تصويرنا للحرب؟
- الروس والأمريكان يملكون أقمارا صناعية وقد تم التصوير من خلالها ولم يكن تصويرا دقيقا واضحا فهو مجرد تصوير لخط سير القوات ونقاط عبورهم، ولم نصور الساعات الأولى فى المعركة لأننا لم نكن نصدق أننا سنعبر فى تلك المرة ولسرية قرار الحرب فخلال الأربعة أيام الأولى بعد العبور لم نقم بتصوير أى شيء عن المعركة.
 برأيك من أكثر الشخصيات العسكرية التى لم تأخذ حقها من مجد أكتوبر؟
- الفريق سعد الشاذلى ظلم كثيرا فهو الرجل الذى وضع خطة العبور وعندما حدث التكريم فى مجلس الشعب جميعهم تم تكريمهم بدءا من المشير أحمد إسماعيل للمشير عبدالغنى الجمسى والفريق حسنى مبارك وقادة القوات البحرية والجوية والدفاع الجوى.. جميعهم تم تكريمهم وهو جالس بالمنزل يشاهدهم فى التليفزيون.
 ننتقل لما يحدث الآن هل تشعر بأننا حررنا سيناء مرة أخرى بالعملية الشاملة؟
- بالطبع تم تحرير سيناء مرة أخرى من العناصر الإسلامية التى تريد أن تغتصب أرضنا لبناء دولة لا تخص المصريين، سيناء طوال 4 آلاف عام مضى هى المعبر لأى غزاة لمصر فجميع الغزوات التى غزت مصر كانت من الشمال الشرقى عدا الحرب العالمية الثانية وكان الألمان وقتها يستهدفون الإنجليز وليس مصر وأنا أرى أهمية شديدة لما يحدث من تأمين سيناء بالتنمية من خلال بناء المصانع وانتقال السكان إلى هناك لتصبح الأرض مؤمنة بالقوات والشعب والتنمية التى تتم فى سيناء حاليا هى أكثر الأشياء المضادة للإرهاب. 
 وما رأيك فى تنفيذ خطة العملية الشاملة؟
- الخطة التى تم إعدادها هى خطة مرضية للغاية وإن كل الأهداف تم التعامل معها طبقا لما هو مخطط له.
  وما هى أولويات عمليات التنمية من وجهة نظرك؟
- أول مشروعات التنمية هى تنمية منطقة قناة السويس والتى تسمى «التنمية الاستثمارية» ثانيا يجب التنمية من خلال المزارع السمكية  فى سيناء ونحن نعلم أن بحيرة البردويل يوجد بها أجود  أسماك فى العالم فإن إسرائيل عندما احتلتنا كانت تقوم بتصدير السمك من هذه البحيرة كله للخارج بسبب جودته العالية. 

 


بقلم رئيس التحرير

شيوخ وجواسيس أيضًا!
تقول الأسطورة الإغريقية؛ إن «ميديا» هامت عشقًا بأحد خصوم بلادها (جاسون).. ثُمَّ كان أن باعته أباها، وسلّمته [سرّ بلاد..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
محمد جمال الدين
لن تقتلوا فينا الأمل
اسامة سلامة
بورصة فستان رانيا يوسف
د. فاطمة سيد أحمد
«إيديكس» منصة للخبرات العسكرية.. ولكن
طارق مرسي
مهمة وطنية لـ«شيرين وصابر وتامر وجسار» فى رأس السنة الغنائية
عاطف بشاى
ثورة دينية من أجل التنوير
د. حسين عبد البصير
ألغاز موت ملوك الفراعنة!
حسين معوض
مفاتيح مدن الجيل الرابع
مصطفي عمار
هل يرفض نجوم الدراما رد الجميل للتليفزيون المصرى؟!
د. مني حلمي
السجادة الحمراء للممثلات.. والبلاط العارى للكاتبات

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF