بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

23 فبراير 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

مبروك لمصر ولصلاح

91 مشاهدة

12 يناير 2019
كتب : ناهد عزت



تهنئة من القلب لمصر وشعبها على الفوز بتنظيم بطولة كأس الأمم الأفريقية الـ 32 فى 2019 بعد منافسة شرسة مع جنوب أفريقيا فازت فيها مصر باكتساح.
حدث قومى تاريخى، فقد تحقق حلم وأمل كل المصريين وأصبحت مصر رسميا هى الدولة الأولى التى تستضيف البطولة بنظامها الجديد وإقامة البطولة لأول مرة فى تاريخ بطولات الأمم الأفريقية فى الصيف خلال شهرى يونيو ويوليو لتفادى تعارضها مع بطولات الأندية الأوروبية التى يلعب بها المحترفون الأفارقة عندما كانت تقام فى يناير وفبراير وهى أيضا البطولة التى تقرر أن يشارك بها 24 منتخبا بدلا من 16.
ملحمة رائعة قامت بها مؤسسات وأجهزة الدولة من أجل الفوز بتنظيم هذه البطولة وإثبات قدرة مصر على تحمل مسئولية مثل هذا الحدث العظيم بجدارة.
وتعد هذه البطولة الخامسة لكأس الأمم الأفريقية التى تنظمها مصر، فقد سبق لمصر تنظيم كأس الأمم الأفريقية 4 مرات وفازت باللقب فى ثلاث بطولات منها فى عام 1959 وعام 1986 وعام 2006، أما عام 1974 ففازت زائير باللقب. وتعتبر مصر هى الأكثر تتويجا بلقب كأس الأمم الأفريقية، حيث فازت بالبطولة سبع مرات حتى الآن ونأمل أن نحصل على اللقب للمرة الثامنة فى الدورة الخامسة التى تنظمها مصر هذا العام وهو ما يحتاج منا جميعا التكاتف لتقديم بطولة مبهرة بصورة تليق بمصر وعظمتها.
التهنئة الثانية لابن مصر محمد صلاح لفوزه بلقب أفضل لاعب فى أفريقيا للعام الثانى على التوالى، وقد أعلن الاتحاد الأفريقى لكرة القدم «الكاف» اكتساح الفرعون المصرى بحصوله على 567 نقطة ليصبح رابع لاعب يفوز بهذا اللقب مرتين متتاليتين وينضم لقائمة اللاعبين المتوجين به فى أفريقيا. وبذلك يكون النجم المحترف فى نادى ليفربول الإنجليزى قد حقق إنجازا جديدا يضاف إلى سلسلة الإنجازات التى حققها منذ انضمامه إلى النادى، فقد سبق له أن تصدر قائمة هدافى الدورى الإنجليزى الممتاز برصيد 32 هدفا فيما أحرز 44 هدفا خلال 52 مباراة فى جميع المسابقات الإنجليزية والأوروبية. ولم يأت هذا اللقب من فراغ ولكن باجتهاد وسعى لتحقيق حلمه وأطلق عليه نادى ليفربول الملك المصرى كما أصبح لقبه على تويتر بعد اختياره أفضل لاعب بأفريقيا «فخر العرب».
ومو صلاح وأبوصلاح هى ألقاب يرددها محبوه على وسائل التواصل الاجتماعى للتعبير عن مدى فرحتهم وحبهم للاعب المصرى، مصر كلها فخورة بمحمد صلاح الذى أكد أن المصريين قادرون على تحقيق المعجزات ولديهم قدرات مبهرة فى كل المجالات وهو ما يرفع اسم مصر عاليا، فتحية لكل مصرى وطنى يعمل على رفع اسم مصر عاليا وتحيا مصر. 
 


بقلم رئيس التحرير

وثائق الإرهاب القطري في شمال إفريقيا
من فوق وثائق ساخنة، لم تُهدِّئ من حرارتها برودة الطقس.. كانت الأنباء الواردة من المغرب العربى، مساء أمس الأول، أشبه بقنبلة جديدة ..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
محمد جمال الدين
وصاية ليست فى محلها !
رشاد كامل
قصة اكتشاف روزاليوسف لمذكرات سعد زغلول!
د. فاطمة سيد أحمد
كيف يحمى الجيش الديمقراطية ؟
هناء فتحى
لماذا تقع الجميلات فى غرام الأوغاد؟!
د. حسين عبد البصير
ملامح الشخصية المصرية
د. مني حلمي
لماذا إذن يحاصروننا بالفتاوى؟

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF