بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

22 ابريل 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

شطارة حماقى فى «كل يوم من ده»

452 مشاهدة

9 فبراير 2019
كتب : محمد شميس



قطعًا «محمد حماقى» واحد من أهم المغنين الموجودين على الساحة الغنائية فى مصر والوطن العربى، فقد قام بإصدار 7 ألبومات + مينى ألبوم خلال 16 عامًا من ممارسته الغناء التى بدأها بشكل رسمى فى عام  2003 بألبوم كان عنوانه (خلينا نعيش)، حتى وصلنا إلى ألبومه الأخير (كل يوم من ده) الذى سنتحدث عنه فى السطور التالية.

قبل الحديث عن أى تفاصيل فنية، فإن فكرة صدور ألبوم غنائى يحمل 20 أغنية بطريقة طرح أسطوانتين مدمجتين تمثل كل منهما وجهًا للألبوم بعشر أغانى، تعيدنا إلى ذكريات مفهوم «الشريط الكاسيت» ولكن بعدد أغانى أكثر، وهذه تعد ظاهرة هى الأولى من نوعها داخل مصر، لأن المغنية الكويتية «شمس» فى 2007، والمغنى السعودى «رابح صقر» فى 2015 وغيرهما قد سبقوا «حماقى» فى فكرة صدور ألبومين فى وقت واحد، وهذا أمر إيجابى من «محمد حماقى» وشركته فى ظل تسيد ثقافة صدور الألبومات بطريقة الأغانى (السينجل). كما حدث فى ألبومات «عمرو دياب» و«محمد منير» وتحدثنا عن سلبيات هذا الأمر بشكل مفصل هنا فى عدد 5 يناير 2019.
أيضًا من أهم إيجابيات هذا الألبوم، احتواؤه على أغانى تبعد عن موضوعات الحب والهجر والفراق، والسائدة فى أغانينا منذ عشرات السنين وهى نوعية نفتقدها بشدة فى الفترة الحالية ويحسب لـ«حماقى» إدراكه بأن المستمعين يحتاجون لسماع موضوعات أخرى تبتعد عن المواقف العاطفة بين الحبيب والحبيبة، ويحسب أيضًا له اختياره للشخص المناسب فى التعبير عن هذه الأفكار، حيث استعان بالشاعر الكبير «أيمن بهجت قمر» بما يملكه من موهبة وثقافة فنية وقدرة على التجدد ومواكبة العصر ومتطلباته، وكذلك الملحن «محمد يحيى» والموزع «تميم» وهما ضلعان رئيسيان فى مثلث تنفيذ أغنيتى (صور)، و(ياغربة) مع «أيمن بهجت قمر».
أيضًا أغنية (قدام الناس) من ضمن إيجابيات هذا الألبوم فهى أغنية نموذجية من حيث الكلمات للشاعر «أمير طعيمة» والملحن «عمرو مصطفى» والتوزيع الموسيقى لـ«تميم» على إيقاعات الـ «تروبيكال هاوس» الممزوجة بصولو العود الذى عزفه «إسلام الابتى»، وأيضًا أغنية (عاش من شافك) من تنفيذ الملحن «عمرو مصطفى» ونفس الموزع ولكن المختلف هنا هذه المرة هو تواجد الشاعر «تامر حسين»، وتنفيذ الأغنية على إيقاع الـ«ريجاتون»، ونفس الثلاثى الذى صنع (عاش من شافك) هو الذى صنع (بقيت معاه) بنفس الإجادة والتميز ولكن هذه المرة على شكل موسيقى الـ «لاتن بوب».
كما جاء بالألبوم مجموعة أغانى صنعت بإيقاعات موسيقى «المقسوم» كان أكثرها تميزًا (الحكاية حكايتنا) ويرجع ذلك كونها تقدم لنا أسماء شابة مثل «ودود» صاحب الكلمات والألحان المميزة، وأيضًا الموزع «رامى سمير»، وأهم ما يميز هذه الأغنية هو عدم استخدام الجمل اللحنية التى غناها «حماقى» كفواصل موسيقية كما يحدث فى أغلب أغانى المقسوم، ولا تقل أغنية (قالوا عنك) تميزًا.. وهى من كلمات  الشاعر «أمير طعيمة» وتلحين «عمرو مصطفى» وتوزيع «توما» ولكن يؤخذ عليها تكرار الجملة اللحنية «للسينيو» كفاصل موسيقى للأغنية وهو ما أعطى حالة من التكرار المؤدية للملل.
من ضمن مفارقات هذا الألبوم أغنية (يا ستار والتى تعتبر من الأغانى التى لاقت اهتمامًا جماهيريًا بمجرد صدورها لأن ألحانها التى صنعها «محمد يحيى» الذى صرح منذ سنوات بأنه عرضها على «عمرو دياب» وقام بغناء جزء منها فى برنامج ظهر فيه مع الإعلامى «يوسف الحسينى» وهو ما جعل بعض قطاعات جمهور «عمرو دياب» تلومه على مواقع التواصل الاجتماعى لتفريطه فى هذه الأغنية المتميزة التى كتب كلماتها «أيمن بهجت قمر» ووزعها «توما».>


بقلم رئيس التحرير

الدولة القوية.. والتعديلات الدستورية!
الأمر بسيط.. إذا أردت أن تشوه «أمرًا ما» فالصق به ما شئت من الاتهامات.. ليس شرطًا – بالتأكيد - أن يكون لتلك الا..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

طارق مرسي
خدوا بالكم دى مصر
مفيد فوزي
خواطر فنية
د. مني حلمي
قُبلة بين عاشقين غاب عنها التوهج
هناء فتحى
رقبة جوليان آسانج فى إيد أمينة وهيلارى
د. فاطمة سيد أحمد
«فاريا ستارك» والإخوان (4) تنظيم حارس للبترول ومناطح للصهيونية
عاطف بشاى
اقلب اليافطة
د. حسين عبد البصير
ليالى «إيزيس وأوزيريس» فى شوارع أمريكا

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF