بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

20 اغسطس 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

المفقود فى دور المسنين!

348 مشاهدة

16 فبراير 2019



كشف جهاز التعبئة والإحصاء، أن عدد المسنين بلغ 6.410 مليون مسن عام 2018 (3.418 مليون ذكر، 2.992 مليون أنثى) من إجمالى السكان، ومن المتوقع ارتفاع هذه النسبة إلى 11.5 % عام 2031.
وبلغ عدد الأسر التى يعولها مسن 4.542 مليون أسرة بنسبة 19.4 % من إجمالى الأسر المصرية، وذلك وفقاً لبيانات التعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت عام 2017.

قال محمود عمر، مدير دار رعاية أمى الحبيبة للمسنين لـ«روزاليوسف»، إن أبرز ما يعانى منه القائمون على إدارة دور رعاية المسنين، هو عدم اهتمام وتجاهل الأبناء للوالدين من المسنين، ونحن بالدار نقوم بالاتصال بهم لكى يأتوا لرؤية الوالدين، لكن تفشل كل محاولات الدار، وهذا يسبب دخول الأب أو الأم المسنين فى دخول حالة اكتئاب أو عزلة عن الآخرين، لذلك ندعو طلاب الجامعات عبر صفحة الدار والأهالى المجاورين للدار لزيارة المسنين للدار، وهذا خلق علاقات إنسانية واجتماعية بين مسنين الدار والآخرين بالمجتمع، كنوع من التعويض  عدم وجود للأبناء.
وأكد أن كل دار رعاية يستقبل المسن أو المسنة حسب حالته الصحية، نحن نستقبل حالات (الزهايمر، حالات ما بعد الكسور)، وهناك دار رعاية تستقبل المسنين الذين يعانون من أمراض مزمنة، موضحًا أنه لابد من توفير أخصائيين نفسيين واجتماعيين فى دار الرعاية المسنين، ولكن نتيجة ضعف الإمكانيات لن يتوافر.
مريم يحيى، تعمل فى دار نسائم الخير لرعاية المسنين تقول: الدار يستوعب 20 مسنًا ومسنة،  للأسف هناك أبناء يضعون الأب أو الأم دون الإفصاح عن حالتهم الصحية الحقيقية. وأوضحت أن الدار ترفض المسنين الذين يعانون من مرض ضمور المخ، بالإضافة إلى أن الإمكانيات يصعب توفير الرعاية لهؤلاء.
محمود جمال، إخصائى اجتماعى بالدار يؤكد أن المؤسسة استطاعت الوصول لأهالى المسنين المشردين، لكن الأهالى ترفض استقبالهم، بحجة ظروف المعيشة. موضحًا أن المؤسسة لديها ثلاث مقار، وكل مقر يستقبل 60 شخصًا، فلدينا على قوائم الانتظار 500 شخص مسن ومسنة، حيث يأتى ما لا يقل عن  3 مسنين ومسنات يوميًا، أغلبهم من الرجال المسنين، وأعمارهم فوق 45 عامًا.
سمية الألفى رئيس الإدارة المركزية للرعاية الاجتماعية بوزارة التضامن الاجتماعى، أكدت أن هناك توجهًا لدى الوزارة منذ سنوات للاهتمام بملف المسنين ليكون أولوية وفى بؤرة الاهتمام، بداية من برنامج «كرامة» الذى يستفيد منه أكثر من 50 ألفًا من كبار السن، بالإضافة إلى توفير قروض ميسرة لكبار السن، كما نسعى إلى وجود لجنة عليا لكبار السن بكل الوزارات المعنية وتعمل على التشريعات الخاصة بالمسنين وفكرة الشباك الواحد، كما تعمل على التوعية بهذه القضية لتعود إلى بؤرة الاهتمام لأن هناك أكثر من 10 ملايين من كبار السن، وهو رقم كبير، وأكدت  الألفى على وجود مشروع «جليس المسن» لأن بعض الأسر لا يوجد لديها وقت لرعاية كبار السن وتريد من يكون جليسًا لهم فى المنزل، موضحةً أنها وظيفة وسيكون لها كود تأمينى وتأمينات ومسمى محترم، كما سيتم توفير التدريب والتوظيف.
وأكدت أن الوزارة انتهت من إعداد قاعدة بيانات لمؤسسات الرعاية الاجتماعية، حيث تضم  3226 مؤسسة اجتماعية، وتم الانتهاء من معايير الجودة لرصد الأداء بدور الرعاية الاجتماعية وتقييم مؤسسات الرعاية الاجتماعية وفقًا لمعايير الجودة، حيث تم رصد 23 مليون جنيه من الوزارة لتطوير دور الأيتام والمسنين وزيادة دعم الرواتب والأجور للعاملين، وأوضحت أن الجزء النفسى مهم جدًا للمسنين،  لذلك الوزارة  سوف تنفذ برنامجًا للصحة النفسية للمسنين.


بقلم رئيس التحرير

وثائق الدم!
يَقُول «الإخْوَان» عَلى اللهِ الكَذِبَ، وهُم يَعْلمُون.. يُخادعُون.. يزيفون.. فإذا انكشفت حقيقة ما يفعلون، فَفَريقًا ..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
عاطف بشاى
العملية الإرهابية.. وعودة برهامى
د. فاطمة سيد أحمد
حرائر (البنّا)  والقيادات الأُول للأخوات (٢)
هناء فتحى
من قتل  «جيفرى أبستين»؟
اسامة سلامة
رسائل مباراة السوبر الأوروبى
د. ايريني ثابت
رقعة الشطرنج الفارغة!
طارق مرسي
الأهلى والزمالك فى مصيدة «خيال المآتة»
د. حسين عبد البصير
متحف مكتبة الإسكندرية.. هدية مصر للعالم

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF