بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

20 اغسطس 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

لله فى خلقه شئون

589 مشاهدة

16 فبراير 2019
كتب : جيهان المغربي



لله فى خلقه شئون.. يظل الإنسان يجتهد للحصول على معلومة جديدة تعينه على الاستمرار فى الحياة خاصة فيما يتعلق بالصحة.. لكن الطريف أنه لا يوجد معلومة ثابتة ولا حقيقة علمية مستمرة وما هو مناسب اليوم سرعان ما يتحول إلى غير مناسب غدًا.. وبمطالعة الأخبار فى يوم واحد ظهرت كل هذه المتناقضات.
على سبيل المثال خبر عن وفاة أكبر معمر فى العالم وفقًا لموسوعة «جينس» فى اليابان عن عمر يناهز 113 عامًا وهو نائم فى منزله بجزيرة هوكايدو وكان يدير فندقًا للينابيع الساخنة.. وكان يتحرك فى الفندق بواسطة كرسى متحرك حتى آخر عمره.. كل هذه معلومات قد تكون طبيعية بالنسبة لليابانيين الذين يعدون من أكثر الشعوب المعمرة حيث يوجد 69 ألفا و785 شخصا تزيد أعمارهم على الـ100 عام أغلبهم من النساء!!
الطريف ما قالته حفيدته عن أن جدها كان «يستمتع» بتناول الحلويات.. أى لدينا أكبر معمر كان يستمتع بتناول الحلويات وهى لم تورده موارد التهلكة كما هو شائع.. وأنا لا أشجع على الإكثار من تناول الحلويات ولكنى أشير إلى عدم وجود قاعدة ثابتة للحكم على الأشياء فكل إنسان قائم بذاته لديه من الأسرار الخفية فى جسده ما يجعله مختلفًا تمامًا عن الآخر.. ولله فى خلقه شئون.
أيضًا دائمًا ما نسمع عن أن المصاب بالسعال عليه تجنب تناول الشيكولاتة التى قد تسبب له نوعًا من الحساسية التى قد تزيد من السعال.. وفى أحدث دراسة أجرتها جامعة هال فى يوركشاير تبين أن الشيكولاتة يمكن أن تكون أفضل من العقاقير فى علاج السعال.. فبعد دراسة أجريت على 163 مصابًا بالسعال تناول بعضهم دواء يدخل فى تركيبته الشيكولاتة وتناول الآخرون الكودايين أحد أدوية السعال.. تبين أن من تناولوا عقار الشيكولاتة قد تحسنوا خلال يومين وهى فترة أقل بكثير ممن تناولوا الأدوية الأخرى.
ما سبق يوضح أن هناك أطعمة تم إلصاق مجموعة من التهم بها حتى أصبحت سيئة السمعة وهى منها براء.. فهل هى حرب مصالح ضد منتجى هذه الأطعمة؟؟ أم يتم ذلك بحسن نية؟؟ عمومًا تتطور الأبحاث كل يوم ولا شىء ثابتا على الإطلاق.
أيضًا يتجنب مرضى القلب صعود السلالم.. لكن فى أحدث دراسة قام بها البروفسير مارتن خيبالا بجامعة ماكماستر بكندا أثبتت أن 10 دقائق من النشاط البدنى يوميًا يمكن أن تحمى من الأزمات القلبية فى المستقبل ومن هذا النشاط صعود السلالم.. ففى دراسة أجراها على 24 متطوعًا تم تقسيمهم إلى مجموعتين الأولى قامت بصعود سلالم 3 طوابق ثلاث مرات فى اليوم مع وجود فترة راحة بينها قد تصل إلى 4 ساعات والمجموعة الثانية لم تقم بأية رياضة لمدة ستة أسابيع.. وكانت النتيجة أن الذين صعدوا السلالم تحسنت لديهم صحة القلب والرئتين ونظام الأوعية الدموية مقارنة بأولئك الذين لم يمارسوا أى نوع من الرياضة.
 الخلاصة  أن الافتراضات  هى مجرد اجتهادات يقوم بها البشر لتحقيق حلم حياة أفضل وربما أطول للبشرية.. قد تصيب وقد تخطئ ولا نملك إلا أن نصدق النظريات والتجارب إلى أن يثبت عكسها. 


بقلم رئيس التحرير

وثائق الدم!
يَقُول «الإخْوَان» عَلى اللهِ الكَذِبَ، وهُم يَعْلمُون.. يُخادعُون.. يزيفون.. فإذا انكشفت حقيقة ما يفعلون، فَفَريقًا ..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
عاطف بشاى
العملية الإرهابية.. وعودة برهامى
د. فاطمة سيد أحمد
حرائر (البنّا)  والقيادات الأُول للأخوات (٢)
هناء فتحى
من قتل  «جيفرى أبستين»؟
اسامة سلامة
رسائل مباراة السوبر الأوروبى
د. ايريني ثابت
رقعة الشطرنج الفارغة!
طارق مرسي
الأهلى والزمالك فى مصيدة «خيال المآتة»
د. حسين عبد البصير
متحف مكتبة الإسكندرية.. هدية مصر للعالم

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF