بـحـث
اذهب
اسستها فاطمة اليوسف ١٩٢٥
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
هانى عبدالله

18 مارس 2019

مجلة صباح الخير | روز اليوسف اليومية

عاجل

الأخبار

الكاليجراف.. متعة الرسم بالكلمات

343 مشاهدة

23 فبراير 2019
كتب : منة حسام



كانت حصص الرسم والخط العربى هى الحصص المفضلة للموهوبين فى مرحلة الدراسة الابتدائية، وكان التسابق بين الطلاب أمرًا يتذكره الجميع، لأنها كانت مرحلة لإبراز المواهب، خاصة فى الخط العربي.
الخط العربى يعتبر مجموعة من اللمسات الفنية كلما أطلت فى رسم الحرف بإتقان كلما ظهر جمال العبارة، فلم يتوقف الخط العربى عند كتابة الجمل بطريقة جمالية إنما أصبح فنًا من فنون الرسم يستخدمه الكثيرون فى لوحاتهم الفنية مع جعله جزءًا من التصاميم والديكورات.

ظهر الكاليجراف فى القرون الوسطى ودائمًا ما كان استخدامه يعود للأمراء والملوك لكتابة الرسائل، ولكن بعد أكثر من عام ظهر حديثًا كنوع من أنواع الفن الذى يُزين به الجدران وأصبح أداة من أدوات الديكور وكأنها لوحة فنية.
شباب صنعوا فنًا من حروف لغتهم العربية، الكل كان لديه طريقته وأسلوبه الخاص فى رسم لوحته، لكن الأغلب كان يرسم على أى شيء يقابله سواء كانت ملابس أو سيارات أو جدران.
 محمد ربيع، 22 عامًا أحد رسامى الكاليجراف، طالب بكلية الهندسة قسم عمارة، منذ أربع سنوات قرر أن يبدأ برسم الكاليجراف فبدأ بتعليم نفسه عن طريق مشاهدات من اليوتيوب بالإضافة إلى مشاهدة أعمال المشهورين بفن الكاليجراف وتقليده إلى أن أصبح أحد محترفى الكاليجراف فى مصر.
وقال «ربيع» :إن استخدامه للحروف لم يقتصر فقط على خط النسخ، لكن امتد للرقعة والديوانى أيضًا، وأضاف : الآن أصبح فن الكاليجرافى فنًا مطورًا عن فن الكاليجراف التقليدي، فقديمًا كان الكاليجراف يستخدم فى كتابة جملة أو كلمة بشكل جمالي، ولكن الكاليجراف المطور الآن أصبح عبارة عن مجموعة حروف تتداخل وتتناغم لخلق شكل ولوحة فنية سواء فى إطارات هندسية أو لاستخدامها كتصميم أو ديكور.
«أنت كاتب إيه»، أكثر سؤال كان يحاوطه، فأكد أن جميع الحروف فى اللوحة لا تدل على كلمة أو جملة معينة، بينما هو يصنعها من خلال فكرة محددة، موضحًا أن هوايته بدأت تتحول لمهنة، فأصبح يبيع لوحاته من الكاليجراف بالإضافة لرسمه على جدران المنازل والمطاعم أيضًا.
«ربيع» أكد أن أسعار اللوحات تقاس حسب الخامات التى تستخدم فيها سواء كانت أقلامًا أو مواد طلاء، بالإضافة إلى حجمها فكل حجم له سعر، أيضًا تختلف أسعار الرسم على الجدران باختلاف التفاصيل فى كل رسمة.
كانت أقلام الخط العربى وأقلام الجوص أدوات محمد لإنشاء لوحة فنية، ولكن فى مجال الكالجرافيتى كانت مواد الطلاء وأقلامًا معينة هى المناسبة للجدران.
 عدم توافر الخامات وارتفاع أسعارها واحدة من المشاكل التى كانت تواجهه فى الجرافيتي.
أحمد فتحى أو «النقاش» كما يلقب نفسه، شاب عشرينى كانت هوايته منذ صغره الرسم والألوان، لكن لم تساعده الظروف للالتحاق بإحدى كليات الفنون الجميلة فالتحق بكلية الآداب قسم فلسفة، واستمر فى تنمية هوايته التى كان يحبها منذ صغره، وشارك فى مسابقات وقبل 8 أعوام بدأ بممارسة الرسم ليس فقط كهواية وبدأ برسوم الجرافيتى أولًا ومن هنا كانت البداية، فقد شارك بأكثر من رسمة فى جرافيتى الثورة وفى 2015 قرر أن يحول هوايته وبدأ برسم للكاليجراف وجعلها مسارًا للكسب المادى فأنشأ صفحة على فيسبوك باسم «النقاش» للرسوم الجدارية للديكور سواء للمنزل أو المقاهى أو المطاعم.
للنقاش فريق عمل ولكن ليس للفريق عدد ثابت حيث إن هنالك أعمالا تحتاج لفرد واحد وأخرى تحتاج لأكثر من شخص، وأضاف بأن ليس هناك وقتًا ثابتًا لكل الجداريات فيختلف الوقت المستغرق من رسمة لأخرى على حسب مساحة الجدار وأيضًا التفاصيل المطلوبة منه فى الرسمة ولكن بشكل عام متوسط الوقت المطلوب منه يومان فى الجدار الواحد.
أحمد فتحى صاحب أشهر رسمة لمحمد صلاح التى رسمها بأحد مقاهى وسط البلد، أيضًا استطاع إضافة معها الكاليجراف، فمع صور لكثير من الفنانين رسمها على خلفيات، فقد أوضح بأن صاحب مقهى زهرة البستان طلب منه أن يرسم على كل جداريات المقهي، فكان ما يدور بخاطرهم بهذه اللحظة أنهم يريدون الربط بين عمر المقهى الذى يعد من أقدم المقاهى حيث إن عمره أكثر من 70 عامًا وكان يجلس عليه عظماء الكتاب والأدباء مثل نجيب محفوظ وأمل دنقل وأحمد فؤاد نجم وربطه بفكرة أن الشباب الآن هم من سيطروا بوجودهم على المقهي، فكان الاقتراح برسم فنانى الزمن الجميل مثل كوكب الشرق والأبنودي.
أما رسمة محمد صلاح قد اجتمعت عليها كل الآراء من زبائن المقهى والعاملين بالمقهى للربط بين الفن الكلاسيك والمودرن، ورسم خلفها حروفًا متداخلة لينشر فكرة رسم الكاليجراف.
أوضح «النقاش» أنه رسم على جدران إحدى المدارس بمحافظة السويس وقال أحمد: «لابد أن نواكب التطور فى فن الجداريات، حيث إنه توجد ثقافة الكتابة على جدران المدارس فقد نشأنا على كتابة مدرستى جميلة نظيفة متطورة وغيرها من العبارات، فكان ذلك بمثابة إلهام للبدء بالرسم على جدران مدرسة» وقد طلب منه مدير المدرسة أن يرسم رسومًا تلهمهم أيضًا وتتناسب مع أطفال بسن صغيرة، فاختار حروف الكاليجراف ثم بدأ برسوم شخصيات تاريخية على الجدران.
وأضاف أحمد أنه يصمم رسومه على برنامجى «الفوتوشوب» و«إليستريتور» ثم ينفذها على الحوائط وأن كل الرسوم تتم يدويًا وليس بورق الأستنسل.
أشار أحمد إلى إحدى الصعوبات التى يواجهها عدم توافر إمكانيات وأدوات للرسم ودرجات كثيرة من الألوان بالإضافة لارتفاع أسعار كل مواد الخام التى يحتاجها، أما عن الناحية المعرفية فكانت إحدى الصعوبات أيضًا عدم تقبل الأفراد لكونه فنان شارع أو أنه مختص بالرسم على الجداريات فدائمًا ما يرونه بأنه خارج عن القانون.
أشار أحمد بأنه لا توجد فئة عمرية محددة لأكثر إقبالًا على فن الكاليجراف،حيث إن صاحب مقهى البستان هو من طلب الرسوم على جدران مقهاه، ولكن تختلف نوع الأذواق ما بين الشباب وكبار السن، فكانت كلمات الأغانى الأكثر انتشارًا بين الشباب، أما كبار السن فكانت رسومًا للمولوية أو لأم كلثوم.
لم يتوقف عنده الكاليجراف على الجدران فقط ولكن بدأ بالرسم على السيارات والملابس أيضًا.


بقلم رئيس التحرير

العم سام.. وحقوق الإنسان!
فى الديباجة «الرئيسية» لتقرير وزارة الخارجية الأمريكية الـ43 حول ملف حقوق الإنسان (الصادر قبل يومين- الأربعاء)، قال و..

غلاف الإسبوع




RSS Twitter Facebook

بحث باسم الكاتب

بـحـث

مقالات

مفيد فوزي
خواطر فنية
محمد جمال الدين
الحكومة وأصحاب المعاشات
د. فاطمة سيد أحمد
أسوان «قادش والسد والعاصمة الأفريقية»
عاطف بشاى
الشخصية الإرهابية
طارق مرسي
صحة الزعيم
د. حسين عبد البصير
إيزيس صانعة الآلهة فى مصر القديمة
د. مني حلمي
لو كان الأمر بيدى.. ثلاثة مشاهد

كاريكاتير

بورصة الأخبار
التنكيت والتبكيت
Download PDF